نجم منتخب تونس يشعل صراعاً بين جماهير الترجي والأفريقي

3

أثار نجم المنتخب التونسي لكرة القدم نعيم السليتي جدلاً واسعاً في الشارع الرياضي في بلاده، بعد إعلانه عن عشقه للنادي الأفريقي، نافياً على طريقته الخاصة انتقاله إلى الغريم الأزلي؛ الترجي الرياضي.

ونشر لاعب الاتفاق السعودي تسجيلاً مصوراً على حسابه الرسمي بمواقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”، وهو يرتدي قميصاً للنادي الأفريقي يحمل اسمه والرقم 10، موجهاً الشكر لزميله في منتخب “نسور قرطاج”، أسامي الحدادي، الذي أهداه إياه.

وقال السليتي: “شكراً حدادي، هكذا سيعلم الجميع الحقيقة، لمن اعتقدوا أنني سأنتقل إلى الترجي، أقول لهم هذا غير صحيح، ولن ألعب أبداً للترجي”، في إشارة واضحة لنفي جميع الأخبار التي تحدثت عن قرب انتقاله إلى بطل الدوري التونسي.

وقد لقيت تصريحات السليتي ترحيباً واسعاً من طرف جماهير النادي الأفريقي على موقع “فيسبوك”، معتبرين أن موقف اللاعب مكنهم من تحقيق انتصار معنوي على منافسهم التقليدي الترجي، فيما طلب البعض من إدارة الأفريقي التعاقد سريعاً معه، رغم أن الفريق يتعرض لعقوبة المنع من تسجيل لاعبين جدد.

في المقابل، تعرّض اللاعب إلى هجوم كاسح من طرف أنصار الترجي الذين اعتبروا أن التسجيل المصور كان مستفزاً لهم وتضمن استهزاء واضحاً بفريقهم. ونشر البعض صورة قديمة للسليتي وهو يرتدي قميص الترجي، ما طرح تساؤلات عديدة حول هوية فريقه المفضل.

وتجمع السليتي علاقات قوية مع زميله، ابن النادي الأفريقي أسامة الحدادي، بعد أن لعبا معاً في نادي ديجون الفرنسي قبل أن ينتقلا إلى نادي الاتفاق، لكن الحدادي اختار، مطلع العام الحالي، الاحتراف في الدوري التركي مع فريق قاسم باشا.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here