الشروع في تكوين لجنة برلمانية للتحقيق في ملف تضارب المصالح لرئيس الحكومة

2

أعلن النائب بمجلس نواب الشعب عن حزب قلب تونس عياض اللومي، عن الشروع في تكوين لجنة برلمانية أغلبها من المعارضة داخل البرلمان، للتحقيق في ملف تضارب المصالح لرئيس الحكومة الياس الفخفاخ.

وأضاف اللومي، في ندوة صحفية اليوم الخميس في مقر مجلس نواب الشعب بباردو، على هامش جلسة حوار مع رئيس الحكومة حول 100 يوم من عمل الحكومة، أن لجنة التحقيق تضم حاليا كلا من رئيس كتلة حزب قلب تونس ورئيس كتلة إئتلاف الكرامة واربعة أعضاء من كتلة قلب تونس وعضوين من كتلة ائتلاف الكرامة.

وأفاد بأنه تم إعلام مكتب المجلس بهذه اللجنة، ليتولى معاينة إحداثها وتحديد بقية أعضائها من باقي الكتل البرلمانية على قاعدة التمثيل النسبي، على أن يكون هو رئيسها (اللومي).

من جهته، دعا رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي، رئيس الجمهورية إلى إعادة النظر في اختياره لإلياس الفخفاخ رئيسا للحكومة، على خلفية شبهة تضارب المصالح التي تلاحقه.

وأكد في تصريح صحفي اليوم الخميس بمقر مجلس نواب الشعب بباردو، على هامش جلسة الحوار مع رئيس الحكومة، أن قرار سحب الثقة من رئيس الحكومة غير وارد حاليا، في انتظار ما ستؤول إليه التحقيقات القضائية ونتائج أعمال لجنة التحقيق البرلمانية في الموضوع.

وقال القروي، “على رئيس الحكومة أن يدافع عن نفسه ويوضح ما حدث”، مضيفا أن الحكومة الحالية “قدمت نفسها على أنها أنظف حكومة وستقاوم الفساد، ولم ننتظر ظهور مثل هذا المشكل”.وأكد أن القضاء هو المخول له البت في هذه المسألة بعيدا عن المحاكمات في وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

يشار الى أنه تمت مقاطعة الندوة الصحفية من قبل كافة الصحفيين والمصورين الصحفيين، إثر تعمد رئيس كتلة ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف في تدخله خلال الندوة، التهكم على عدم حضور صحفيي قنوات “العربية” و”الحدث” و”الغد” و”سكاي نيوز”، داعيا إياهم “الى متابعة البث المباشر للندوة الصحفية على صفحته للحصول على المعطيات دون تعب”.

اضغط على الرابط لمشاهدة الفیدیو:

Posted by ‎ائتلاف الكرامة الصفحة الرسمية‎ on Thursday, June 25, 2020

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here