اتحاد الشغل: الإضراب العام مازال قائما

أكد الأمين العام المساعد المكلف بالوظيفة العمومية بالإتحاد العام التونسي للشغل حفيظ حفيظ اليوم السبت أن المفاوضات بين الإتحاد والحكومة مازالت “متعثرة” ولم يتم التوصل الى حل يرضي الطرفين ولذلك فان اضراب 17 جانفي الجاري مازال قائما الى حد الآن حسب قوله.

وأشار حفيظ حفيظ لدى اشرافه اليوم على الهيئة الإدارية الاستثنائية للاتحاد الجهوي للشغل بسيدي بوزيد الى أن العروض التي قدمتها الحكومة لم ترض الطرف النقابي بالرغم من وجود العديد من المساعي من العديد من الأطراف وتواصل اللقاءات بين الأمين العام للاتحاد ورئيس الحكومة.

وبخصوص ملف حضائر ما بعد الثورة بين حفيظ حفيظ أن الجلسة التي تمت بتاريخ 28 ديسمبر الماضي تم خلالها حسم المسألة نهائيا ولم يبق سوى عملية التدقيق في القائمات التي لن تتجاوز شهر مارس القادم للمرور إثر ذلك الى الشروع الفعلي في عملية التسوية مشددا على أنها نقلة نوعية وإيجابية في هذا الملف.

ولفت في هذا الصدد الى أن المنظمة الشغيلة تواصل مساندتها لكل الأسلاك والقطاعات في مطالبها دون استثناء على غرار أساتذة التعليم الثانوي الذين تمت مرافقتهم في سبع جلسات ولم يتم التوصل الى حلول ترضي الطرفين لكن مع وجود ضوابط أعلنها الإتحاد صراحة وهي بالأساس عدم مساندة نوع من الإحتجاجات والنضالات التي يمكن أن تخلق فجوة بين الاتحاد والرأي العام.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here