موقع صوتي ييسّر تعرّف الكفيف على موروث جربة المادي واللامادي يتوج بجائزة مشروع “يوث ديجيتل”

3

اختتمت جمعية “جربة الفريدة” مشروعها “يوث ديجيتل”، وذلك بتتويج الفائز من ثلاثة مجموعات قدمت تصور مشروع يعتمد تقنيات التواصل الحديثة في تثمين الموروث المادي واللامادي بجزيرة جربة وتوجت لجنة التحكيم مشروعا هو بمثابة موقع واب سمعي موجه للكفيف ضمّنه الشباب اصحاب الفكرة محتويات كتب تحصلوا عليها من الجمعية المذكورة آنفا حول تراث الجزيرة من شأنها أن تساعد الكفيف على التعرف على هذا التراث من خلال السمع وتمثل المشروع الثاني المشارك في خارطة رقمية لحرفيي الفخار بمنطقة قلّالة تعرف بكل حرفي وأبرز منتوج مميز له وخاص به مع تعريف بالحرفة ووضع نقطة بيع عن بعد فيما توجه المشروع الثالث للأطفال في لعبة مكعبات حول معالم تاريخية بجربة يستوجب المرور بها من مرحلة إلى اخرى الإجابة على معلومة تاريخية يذكر أنّ مشروع “يوث ديجيتل” (شباب رقمي)، الذي اطلقته الجمعية في شهر نوفمبر 2019 بتمويل من المعهد الثقافي البريطاني ضمن برنامج “ابرز”، يهدف إلى دعم مهارات الشباب في مجال تقنيات التكنولوجيا الحديثة لتثمين تراث جربة المادي واللامادي.

ومكن المشروع الشباب المشارك من سلسلة دورات وورشات تكوينية بالتعاون مع عدة شركاء منها قطب الغزالة وجمعية “شانتي”، وفق انس مشيع، المكلف بالمشروع وتستعد جمعية “جربة الفريدة” إلى إنجاز مشاريع جديدة منها مواصلة مشروع “صنعتي 3 ” الموجه للحرفيين بتصور جديد في هذه النسخة.

ويسعى المشروع الى ربط الصلة بين الحرفي والمصمم للتفكير في منتوجات مستمدة من التراث التقليدي بلمسات عصرية إلى جانب الإعداد لمشروع مركز تجديد يكون مهما في الازمات بجربة أو لبحث ابرز المشاكل المطروحة بها من خلال تصور حلول عبر مشاريع يتلقى اصحابها الدعم التقني اللازم، وفق محمد البيولي رئيس الجمعية.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here