إلغاء إضراب نقابات مجمع الخطوط التونسية المزمع تنفيذه الخميس

تم مساء الاربعاء التوصل الى اتفاق تم بموجبه إلغاء الاضراب الذي كان من المزمع تنفيذه الخميس بمطار تونس قرطاج من قبل مختلف نقابات شركة الخطوط التونسية.

وقال الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بأريانة، محمد الشابي، في تصريح لوكالة (وات)، إنه تم إلغاء الاضراب وذلك إثر الاتفاق في ختام جلسة عمل تم خلالها أيضا التوافق على انقاذ الموسم الصيفي والسياحي عبر الناقلة الجوية التونسية والحرص على دورها الريادي . وأضاف أنه تم الاتفاق أيضا على مسألة إعادة هيكلة المؤسسة مع مواصلة متابعة مختلف محاضر الجلسات السابقة مع الطرف الاداري.

من جهتها ذكرت وزارة النقل، في بلاغ، أنه تم إلغاء الاضراب بعد جلسات تفاوضية حضرها وزير النقل هشام بن احمد و صلاح الدين السالمي الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل المسؤول عن الدواوين والمنشآت العمومية، إلى جانب الهياكل النقابية المعنية والإدارة العامة لمجمع الخطوط التونسية الإدارة العامة لمجمع الخطوط التونسية، وذلك بمقر وزارة النقل.

وقد تم الاتفاق بين الطرفين الإداري والنقابي على ضرورة التعجيل بإعادة هيكلة مجمع الخطوط التونسية والسعي المشترك إلى توفير كافة مقومات إنجاح الموسم السياحي الجديد.

وكان من المنتظر أن يشارك في الاضراب منظورو 5 نقابات تابعة لشركة الخطوط التونسية، وهي نقابة عملة الأرض ونقابة إطارات الشركة ونقابة الفنيين ونقابة المضيفين ونقابة الطيارين إضافة الى نقابات الخطوط الداخلية.

وكان محمد الشابي ذكر، في تصريح سابق، أن الخطوط التونسية تسجل نقصا فادحا في أعوان حمل الأمتعة، وأن الطرف النقابي يرفض بشدة نية الشركة الاعتماد على شركات مناولة في حمل أمتعة المسافرين، ويطالب بالاستنجاد بعملة موسميين، يتم توظيفهم لفترة محدودة عن طريق مكاتب التشغيل، لتأمين نجاح موسم النقل الجوي، الذي يسجل زيادة هامة في نقل المسافرين صيفا بمناسبة عودة التونسيين بالخارج ولتزامنه مع بدء الموسم السياحي.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here