فريق تونسي الأول في مسابقة أفريقية للألعاب الإلكترونية

شهدت مسابقة أفريقية للألعاب الإلكترونية، هي الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، تنافساً شديداً بين فرقٍ من سبع دول. وجلس المتسابقون أمام شاشات الكمبيوترات لعدة ساعات، وتابع الجمهور اللاعبين يتبارون في لعبة “كونتر سترايك” التي يمارسها عدة لاعبين في وقت واحد.

وسعى كل متسابق للفوز بالمركز الأول في كأس العالم للرياضات الإلكترونية (بطولة دولية احترافية لألعاب الفيديو)، والتي نظمت في إطار المهرجان الأفريقي للألعاب الإلكترونية وهي من أهم المناسبات المخصصة للألعاب الإلكترونية والترفيه على مستوى القارة الأفريقية.

وأُقيمت المنافسات في مسرح بمدينة الدار البيضاء بالمغرب ونظمتها شركة مغربية للاتصالات لاستكشاف أفضل اللاعبين ونشر ثقافة الألعاب الإلكترونية.

وضمت قائمة الدول التي شاركت في البطولة فرقاً من المغرب وتونس والجزائر ومصر ونيجيريا والسنغال وساحل العاج.ونقلت “رويترز” عن منظمي المسابقة أن ما يقرب من 100 ألف شخص ترددوا على موقع المسابقة الذي شهد في ذات الوقت أيضاً مسابقة في الرقص وعروضاً فنية.

ونال الفائزون بالمسابقة لقب “بطل أفريقيا” إضافة إلى مبلغ سبعة آلاف دولار نقداً. وقال علاء الدين الشاعري، قائد الفريق التونسي “ليميتليس جيجي”، الفائز في هذه الدورة:

“المنافسة والحدث كانا مثيرين للإعجاب، ليس كل يوم لدينا منافسة حقيقية، كان علينا السفر. التنقل ليس مثالياً ولكنه عادي بالنسبة للنسخة الأولى. إنها على العموم جيدة جداً، هناك جائزة مالية كبيرة، آمل أن تكون المسابقات المقبلة أفضل وأفضل في القارة السمراء بما في ذلك جنوب أفريقيا”.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here