قناة حنبعل : الهايكا أصبحت منخرطة في أجندا سياسية بقيادة أطراف سياسية معينة

2

تونس – افريقيا برس. على اثر إصدار الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري (الهايكا) قرارها الذي تدعو فيه قناة حنبعل إلى التوقف الفوري عن البث، عبرت إدارة القناة عن أسفها واستنكارها لهذا القرار مؤكدة أن الهايكا أصبحت منخرطة في أجندا سياسية تستهدف حاليا قناة حنبعل بقيادة أطراف سياسية معينة،نص البيان”الهايكا و قناة حنبعل بيان للرأي العام على اثر إصدار الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري (الهايكا) قرارها الذي تدعو فيه قناة حنبعل إلى التوقف الفوري عن البث، تعبر إدارة القناة عن أسفها واستنكارها لهذا القرار المبيّت الذي يؤكد أن الهايكا أصبحت منخرطة في أجندا سياسية تستهدف حاليا قناة حنبعل بقيادة أطراف سياسية معينة، وإذ تستند الهايكا في قرارها إلى عدم تغيير الصبغة القانونية للشركة المستغلة لقناة حنبعل، فانها تتجاهل أن أحد أبرز أسباب ذلك هو مطالبة القناة بتسديد دين ضخم بعنوان أتاوة سنوية(ذات خلفية سياسية) وقدرها مليونا دينار تونسي كل سنة سلطت على القناة ظلما وعدوانا منذ تأسيسها ولم يعد لها اليوم أي مبرر قانوني، وقد رفضت الهايكا نداءات القناة المتكررة لمساعدتها على رفع هذه المظلمة بوصفها هيئة تعديلية تسهر على احترام القانون وروح الدستور في المشهد السمعي البصري مما عطل إجراءات تغيير الصبغة القانونية للشركة المستغلة للقناة.

ورغم ذلك مازالت جهود القناة متواصلة لإيجاد حل لهذا الإشكال بكل الوسائل القانونية الممكنة.

وتجدد قناة حنبعل بالمناسبة تأكيد حرصها الدائم على مواصلة انتهاج الاستقلالية والاعتدال والتوازن في برامجها وضمن خطها التحريري وهو ماتبرزه تقارير الهيئات والمؤسسات المختصة – بما فيها الهايكا نفسها- حول أداء القنوات التلفزية بمناسبة أبرز المحطات السياسية والانتخابية التي شهدتها بلادنا و من ذلك اقرار الهايكا في رصد لتغطية وسائل الاعلام للحملة الانتخابية الرئاسية الاخيرة بأن قناة حنبعل تحتل المرتبة الاولى من حيث التعددية السياسية في برامجها خلال الحملة المذكورة .

أخيرا فان القناة ماضية في الدفاع عن حقوقها بكل الطرق القانونية الممكنة إيمانا منها بعدالة قضيتها وبحياد الهايكا عن وظيفتها السامية” .

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here