باحث يشبّه السبسي ببوريس يلتسين و الشاهد ببوتين

في مقاله الذي نشره علی موقع منظمة بروجكت سانديكيت الذي تحدث فيها عن المخاطر التي تهدد الديمقراطية التونسية ،إعتبر يوسف الشريف الباحث في جامعة كولومبيا الأمريكية للدراسات أن أي تأجيل لإنتخابات 2019 تمثل مقامرة غير محمودة العواقب في ظل غياب المحكمة الدستورية و الإستمرار المتواصل لحالة الطوارئ مع تربص جهات خارجية بالتجربة التونسية.

و إعتبر الباحث أن التاريخ مليء بالدروس التي يمكن إستخلاصها ،و منها الفترة الإنتقالية الروسية ما بعد السوفياتية ،فخلال فترة حكمه سعی بوريس يلتسين الملقب حينها ب “والد الديمقراطية الروسية ” بعدما تقدم به العمر الی ضمان ارثه السياسي و العائلي ،فقام بتعيين فلاديمير بوتين الشاب رئيسا للحكومة و حينها إنتهت الآمال الديمقراطية في روسيا.

و ختم الكاتب مقاله الذي نشره تحت عنوان Can Tunisia’s Democracy Survive?
بأن التجربة الديمقراطية الواعدة في العالم العربي قادرة علی تفادي الإنهيار السياسي ،لكنها تحتاج الی المساعدة الدولية و تغليب لغة العقل بين الفرقاء السياسيين كما حصل في سنة 2014.

مشاركة

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here