جثمان الجنرال بيتر قديت يغادر الخرطوم إلى ميوم

وصل جثمان رئيس حركة جنوب السودان المتحدة الجنرال بيتر قديت ياك، الذي توفي يوم الإثنين بالعاصمة الخرطوم بعد معاناة طويلة مع المرض، إلى مسقط رأسه في منطقة ميوم، تمهيداً لبدء مراسم التشييع النهائية.

وأكد المستشار الأمني في ولاية ليج الشمالية بجنوب السودان غوردن ملو شلينق، في تصريح لراديو “تمازج”، أن حكومة الولاية برئاسة الحاكم جوزيف مونجتويل، استقبلت جثمان الفقيد في منطقة فان أكوج الحدودية يوم الخميس، مشيراً إلى أنه سيتم تشييع الجثمان إلى مسقط رأسه في مدينة ميوم.

وعقب اندلاع الحرب الأهلية في جنوب السودان عام 2013، انضم قديت إلى الحركة الشعبية في المعارضة المسلحة بقيادة رياك مشار، لكنه انفصل عنه لاحقاً وشكل حركة مستقلة تحت قيادته لمحاربة نظام الرئيس سلفاكير.

قبل أن ينضم الجنرال بيتر قديت إلى الحركة الشعبية كان جنرالاً بارزاً في قوات دفاع جنوب السودان، خلال الحرب الأهلية في السودان قبل انفصال الجنوب، وانضم قديت إلى الحركة الشعبية لتحرير السودان بعد إعلان جوبا في يناير عام 2006.