المؤتمر الشعبي يطالب بتقديم قياداته إلى المحاكمة

7

طالب حزب “المؤتمر الشعبي” الأربعاء، النيابة العامة بتقديم قياداته المحتجزين إلى المحاكمة أو إطلاق سراحهم.وقال الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي عبدالوهاب سعد، في مؤتمر صحفي بالخرطوم: “معتقلو المؤتمر الشعبي علي الحاج وابراهيم السنوسي وعمر عبدالمعروف موجودون في سجن كوبر بالخرطوم بأمر النيابة وليس السلطة القضائية، وهذا الإجراء خطأ، نحن طالبنا تكرارا بتقديمهم للمحاكمة أو إطلاق سراحهم بالضمان”.

ووصف الأمين السياسي لـ”المؤتمر الشعبي” احتجاز قيادات حزبه بأنه “انتقام سياسي”.وتابع: “النيابة العامة طلبت القبض على الصافي نور الدين (أحد قيادات الحزب)، وها هو يجلس أمامكم ولم يهرب”.