ظاهرة أرضية ترعب الأهالي بغرب كردفان

 

 

 

 

شهدت منطقة “الكلاعيت” -20 كيلو متر- شمال مدينة بابنوسة بولاية غرب كرفان – غربي السودان- ظاهرة غريبة أشبه بالإخدود او الانزلاق الارضي كما أسماه البعض عقب الأمطار التي هطلت بالمنطقة قبل يومين .

وقال أحد السكان أن الانفتاح كان مفاجيء بالنسبة لهم وما حصل للتربة لم تشهدة المنطقة من قبل وأنهم أبلغوا جهات الإختصاص وأوضحوا أن الانزلاق الذي أحاط بقريتهم وهو انفتاح في الارض بطول اكثر من خمسة كيلو وبعمق خمسة عشر متر تقريبا في بعض الاماكن وبعرض تجاوز العشرة امتار ايضا في بعض المواقع

من جانبها قررت السلطات المحلية ان يتم ترحيل الاسر التي تجاور الحدث فورا الي مكان اخر قريب من مزراعهم تفاديا لحدوث ما لايحمد عقباه ولضمان سلامتهم حتي وصول فريق مختص في هذا الشان لعمل دراسة للظاهرة.

وقام معتمد محلية بابنوسة آدم عقيدات حمودي بمرافقة لجنة الامن ومهندس جيولوجيا من هيئة توفير المياه قاموا بزيارة ميدانية تفقدية لموقع الحدث.

وقرر المعتمد تحديد إجتماع طارئ الأحد بالمحلية مع العمد والمشايخ لشرح الموقف ولعكسه للعرب الرحل لتنويرهم بالابتعاد عن موقع الحدث مع مواشيهم حتي لايحصل لهم ضرر في الارواح والممتلكات كما تقرر ان يتم تكوين لجنة محلية لزيارة الموقع وعمل دراسة كاملة لرفعها لوالي الولاية ومن ثم للجهات ذات الاختصاص.

ووجهت الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية – الذراع الفني لوزارة المعادن – مكتبها الإقليمي بولاية غرب كردفان للوقوف على الظاهرة ٬ وقال المدير العام للهيئة محمد أبوفاطمة إن ظاهرة التصدعات السطحية غالباً ما تكون نتيجة الأمطار الغزيرة التي ضربت المنطقة خلال اليومين الماضيين