مخرج سوداني يكشف موقفه من مشاركة فيلمه في مهرجان سينمائي إسرائيلي

4

أعلن المخرج السينمائي السوداني صهيب قسم الباري عن رفضه لمشاركة فيلمه (الحديث عن الأشجار) في مهرجان الشرق الأوسط الذي ترعاه وزارة الخارجية الإسرائيلية.

وقال صهيب في منشور على فيسبوك “ليس من المشرف للفنانين في أي زمن كانوا أن يستخدم منتهكو الحياة فنهم لغرض الإيهام بأن كل شيء على ما يرام فيما الجرائم الكبرى مستمرة والشعوب تقتل وتعذب والأطفال يسجنون”.

وأوضح بالقول “نما إلى علمي وعلم جماعة الفيلم السوداني بأن فيلمي الحديث عن الأشجار قد تمت برمجته ضمن ما يسمى بمهرجان الشرق الأوسط المقام في القدس برعاية من وزارة الخارجية الإسرائيلية وبلدية القدس وبالتعاون مع معهد يدعي معهد فان لير”.

وأردف “وأحاطني بعض الأصدقاء علما بعدد من المقالات في صحف ومواقع تلقي علي كصانع الفيلم اللوم وبعضها ينعتني – مع مخرجين آخرين- بالانتهازية والتمرغ في الوحل وما إلى ذلك من أدب الصحافة الهتافية العجولة”.

وأوضح المخرج السوداني “لاستبيان الموقف لذا وجب توضيح الآتي.. هذه المشاركة قد تمت دون علمي ودون موافقتي.. لا أعرف حتى الآن من أعطى هذه الجهات الموافقة على هذه العروض”.