النيابة العامة تُدون “358” بلاغاً حول أحداث المظاهرات

قالت النيابة العامة، إنها دونت رسمياً نحو “358” بلاغاً إثر المظاهرات التي اندلعت في عدد من المدن الأسبوع الماضي، وشملت البلاغات دعاوى جنائية تتعلق بخسائر في الأرواح والسرقة والنهب والتلف.
وأفاد النائب العام، عمر أحمد، الأحد، وفقاً لـ”سونا”، بأنه تم إعداد البلاغات المدونة في مواجهة المتظاهرين، مشيراً إلى تلقيه تقريراً مبدئياً من رئيس اللجنة العليا المكلفة بمتابعة سير التحقيقات في الأحداث التي ترتبت عليها خسائر في الأرواح والممتلكات والمنشآت الخاصة والعامة.

وكشف رئيس اللجنة المكلفة بالتحقيق، عامر محمد إبراهيم، في تصريحات، بأن عدد الدعاوى الجنائية بلغ 358 بلاغاً تتعلق بالخسائر في الأرواح والسرقة، وتلف بالممتلكات والمنشآت العامة والخاصة، في عدد من الولايات.

وأكد إبراهيم تدوين 3 دعاوى جنائية، وبلاغات بالسرقة والتلف بلغت 13 دعوى جنائية، بالولاية الشمالية، مبيناً أن الدعاوى المتعلقة بالخسائر في الأرواح بنهر النيل بلغت 6 بلاغات، منها خمسة لمواطنين وبلاغ واحد للقوات النظامية.

خسائر بالولايات

وأضاف “بلغت دعاوى السرقة والتلف 41 دعوى جنائية، شملت أموال ومقار حكومية ومحطة وقود وبعض المتاجر الخاصة”.

كما أشار إبراهيم إلى تدوين نحو 7 بلاغات بالقضارف، تتعلق بالخسائر في الأرواح، بينما بلغت دعاوى السرقة والتلف 136 دعوى جنائية متعلقة بالسرقة والنهب والتلف منها 28 دعوى جنائية خاصة بالممتلكات العامة، و108 خاصة بممتلكات المواطنين.

وأفاد بتدوين 3 بلاغات في النيل الأبيض تتعلق بخسائر في الأرواح، وبلغت دعاوى السرقة والتلف 13 دعوى جنائية وتم ضبط عدد كبير من المتهمين، وكشف عن ضبط عدد كبير من المسروقات بالقضارف والنيل الأبيض ونهر النيل.

وأضاف “ما زالت التحقيقات مستمرة في جميع الدعاوى”، داعياً المواطنين لتقديم أي معلومات تتعلق بالدعاوى الجنائية والشكاوى إلى مكاتب النيابة العامة.

وأوضح إبراهيم بأن النائب العام وجه وكلاء النيابة المختصين كل في دائرة اختصاصه، بتولي التحقيق في الأحداث، وأن يتولى وكيل النيابة الأعلى في المحلية ورئيس النيابة العامة في الولاية، الإشراف المباشر على التحقيقات ورفع تقارير دورية عن سيرها للجنة العليا.