تطورات صحية تؤجل المشاورات حول الامتحانات وفتح المساجد

2

قررت اللجنة التنسيقية العليا لمجابهة كورونا بشمال دارفور في إجتماعها الذي انعقد امس بمقر حكومة الولاية بالفاشر برئاسة الدكتور سليمان ادم ادريس المدير العام لوزارة الصحة رئيس اللجنة ، تمديد فترة عمل اللجنة الفنية المشتركة بين وزارتي الصحة والتربية والتوجيه والتي تعكف على دراسة امكانية قيام امتحانات شهادة مرحلة الأساس المؤجلة بالولاية ، حتي الاحد المقبل 21 يونيو الجاري وذلك لإتاحة الفرصة لاجراء المزيد من الدراسات المشاورات حول الاوضاع الصحية بالولاية لتحديد قيام تلك الامتحانات من عدمها في ظل ما وصفتها الوزارة بعدم الاستقرار الصحي.

وقال دكتور إدريس في تصريح لوكالة الانباء (سونا) ، إن اللجنة الفنية المشتركة بين الوزارتين ستناقش كذلك كيفية الإستجابة للطلب المقدم من هيئة علماء السودان بالولاية والخاص بإعادة فتح المساجد لإقامة صلوات الجمعة والجماعة بعد أن تم ضم إدارة الإرشاد والتوجيه بالولاية الي اللجنة الفنية المشتركة بين الوزارتين .

وفي الصعيد ذاته اظهر استعراض اللجنة الفنية لطوارئ جائحة كورونا التابعة لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بالولاية في اجتماعها للوضع الصحي الراهن، تمدد الجائحة لتشمل 10 محليات بالولاية بعد ظهور حالات ايحابية بمحليات الواحة وطويلة ومليط ودار السلام .

واظهر التقرير الوبائي ان جملة حالات الاشتباه بالولاية قد ارتفعت الى (٢٤٠) حالة . منها (١٢٤) حالة مؤكدة و(٩٩) حالة سلبية و (٤٠) حالة وفاة . مع وجود عدد (٩) مرضى بمركز العزل الرئيسي بالفاشر منها (٦) حالات موجبة ، وثلاث حالات في انتظار نتائج الفحص.

وقد ابدت اللجنة الفنية قلقها جراء ما وصفته بالتراخي في تطبيق بعض القرارات والاشتراطات الصحية، مشيرة في ذلك الى وجود حالات الازدحام بالاسواق والافران وتكدس المرافقين امام المستشفبات وغيرها .

وفي منحى ذي صلة قام وفد من وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية برئاسة مدير إدارة الطب العلاجي بالوزارة دكتور سلمان محمد سليمان يرافقه الدكتور ابراهيم محمد عبدالرحمن استشاري الباطنية وممثل برنامج الغذاء العالمي وممثل قوى اعلان الحرية والتغيير وعدد من القيادات قاموا بزيارة الى محلية سرف عمرة بغرض الوقوف ميدانيأ على الاوضاع الصحية في المحلية عقب تسجيل حالة إصابة مؤكدة بالفيروس في المنطقة (بركة سايرة ) وفور وصوله تفقد الوفد مستشفى سرف عمرة الريفي ووحدة العزل والحجر الصحي ومكاتب إدارة التحصين الموسع وادارة التأمين الصحي كما عقد الوفد اجتماعاً ضم المدير التنفيذي واعضاء قوى الحرية والتغيير في المحلية تم خلاله مناقشة كافة الجوانب المتصلة بالتصدي للجائحة .

و اكد رئيس الوفد خلال تلك الزيارات واللقاءات التزام الوزارة التام للعمل بكل جد في سبيل الحد من جائحة كورونا ، مؤكدا ضرورة توفير وتقديم الدعم اللازم للمستشفى الريفي بالمحلية حتى يتمكن من تقديم الخدمات العلاجية للمواطنين ، وأشاد سلمان بالكوادر الطبية والصحية العاملة في جميع المرافق الصحية والتزامهم التام بتقديم الخدمات الصحيه اثناء الجائحة

فيما إمتدح المدير التنفيذي للمحلية بالانابة عبداللطيف ادم حماد الجهود التي تقوم بها الوزارة في سبيل الحد من الجائحة ومطالبا الجميع بضرورة الالتزام بكافة الاجراءات الاحترازية المتبعة.

وقال إن المحلية تعد واحدة من المحليات المجاورة لولاية وسط دارفور حيث تشهد تداخلا بين المواطنين خاصة ايام الاسواق والتي يتوافد اليها اشخاص من افريقيا الوسطي الامر الذي قال انه يتطلب بذل المزيد من الجهود في سبيل الحد من الجائحة.