حركة الشباب تهاجم منطقة دغحيالي

اندلعت اشتباكات عنيفة، الإثنين، بين مسلحي حركة الشباب وقوات ولاية غلمدغ وسط الصومال. وأفادت وسائل الإعلام الصومالية، بأن الاشتباكات اندلعت على إثر اقتحام مسلحي حركة الشباب منطقة “دغحيالي” قرب مدينة “غري عيل” في إقليم غلغدود بولاية غلمدغ، ولم تعرف الخسائر الناجمة عن هذه الاشتباكات.

وفي 17 نوفمبر، اندلعت أيضا اشتباكات عنيفة بين ميليشيات محلية مدعومة بقوات ولاية غلمدغ ومسلحي حركة الشباب ما أسفر عن مصرع 10 أشخاص على الأقل. وأفاد موقع “الصومال الجديد”، حينها، بأن الاشتباكات اندلعت في منطقة “غلونغولي”، التي تبعد نحو 80 كم من مدينة “غري عيل” في إقليم غلغدود.

مشاركة