بريطانيا: انسحاب قوات الاتحاد الأفريقي يعتمد على استقرار الصومال

2

الصومال – افريقيا برس. قالت المملكة المتحدة إن انسحاب قوات الاتحاد الأفريقي من الصومال قد يكون له تأثير على أمن البلاد حيث يجري تشكيل الجيش الوطني.

وذكر نائب المفوض السامي البريطاني في كينيا جوليوس كورت، متحدثًا في مدرسة المشاة لقوات الدفاع الكينية في “آيسيلو” في شرق كينيا، إن بلاده تتساءل عما إذا كانت الجداول الزمنية لانسحاب القوات الأجنبية من الصومال في عام 2021 مناسبة.

وأشار السيد كورت إلى أن خروج جنود بعثة الاتحاد الإفريقي في الصومال “أميصوم” سيعتمد على استقرار البلاد، وأوضح أن المملكة المتحدة ستواصل مراقبة الوضع في الصومال قائلا: “ما يهمنا هو أن يتحقق الاستقرار في البلاد.

وتأتي تصريحات المملكة المتحدة بعد قرار من مجلس الأمن الدولي طالب بتسليم قوات الاتحاد الأفريقي مسؤولية أمن البلاد إلى الجيش الوطني الصومالي حيث يقترب تفويض بعثة الاتحاد في الصومال من نهايتها العام المقبل.

تم نشر قوات بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال في عام 2007 لمساعدة الحكومة الانتقالية في الصومال على تأمين البلاد، وتمكنت هذه القوات التي ساهمت بها ست دول أفريقية من تدريب الجيش الوطني الصومالي ومساعدته على تحرير العديد من البلدات بما في ذلك العاصمة من مقاتلي حركة الشباب.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here