المخابرات تلغي عقدا بملايين الدولارات وقعه وزير الأمن السابق

أعلنت وكالة المخابرات والأمن القومي الصومالية أمس السبت إلغاء عقد بقيمة ملايين الدولارات أبرمه وزير الأمن السابق عبد الرزاق عمر محمد مع شركات تقدم دعما لوجيستيا إلى الوكالة. ووفقا للحساب الرسمي للوكالة في موقع تويتر فإن الوكالة قدمت القضية إلى مكتب المراجع العام والأجهزة الأخرى ذات الصلة لإجراء مزيد من التحقيق فيها.

ورداً على ذلك ، أعرب الوزير السابق الذي هو حالياً عضو في مجلس الشعب الصومالي عن أسفه مما وصفه بدعاية رخيصة نشرت في مواقع التواصل الاجتماعي ضد مسئول سلم مهامه بشفافية قبل عامين وأضاف أن الهدف استخدام كالة المخابرات والأمن القومي للتهديد على غرار ما كان عليه الحال في عهد النظام الدكتاتوري. هذا ولم تكشف الوكالة عن أسماء الشركات التي حصلت على القعد الذي وقع عليه وزير الأمن السابق عبد الرزاق عمر.