الصومال وأرض الصومال تحتفلان بذكرى استقلال الأقاليم الشمالية

3

الصومال – افريقيا برس. مقديشو (قراءات صومالية)- أقيمت الليلة البارحة في القصر الرئاسي في العاصمة مقديشو مناسبة ذكرى الستين من عيد استقلال الأقاليم الشمالية التي استقلت عن بريطانيا في 26 يونيو 1960م.

وحضر المناسبة جميع المسؤولين رفيعي المستوى في الحكومة الصومالية الفيدرالية والفنانين والأعيان.

وفي كلمته في المناسبة أشاد رئيس الجمهورية محمد عبد الله فرماجو بالمفاوضات التي جرت مؤخرا بين الحكومة الفيدرالية وأرض الصومال التي تسعى للانفصال عن الجنوب، وأوضح أن هرغيسا تعلم أنها لن تستغني عن بقية الجسم الصومالي.

من جهته أقيم في القصر الرئاسي في هرغيسا عاصمة أرض الصومال مناسبة الذكرى الستين لاستقلال أرض الصومال من بريطانيا، وشارك في المناسبة مسؤولي حكومة أرض الصومال.

وفي كلمته أكّد رئيس أرض الصومال موسى بيحي عبدي عن أهمية استقلال بلاده، وأوضح أن أرض الصومال اتحدت مع الجنوب في الأول من يوليو 1960 بشرط واحد، وهو جمع الصوماليين من الأقاليم الخمس في دولة واحدة، وعندما لم يتحقق ذلك فإن أرض الصومال انفصلت وأعلنت استقلالها.

يذكر أن أرض الصومال تسعى للانفصال عن الصومال وتطالب بأن تكون المفاوضات معها على هذا الأساس.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here