استبعاد القائم بأعمال رئيس الوزراء عن أي دور في المشاورات بشأن الانتخابات

3

الصومال – افريقيا برس. تم استبعاد القائم بأعمال رئيس الوزراء مهدي محمد غوليد عن أي دور في المشاورات المتعلقة بالانتخابات الفيدرالية التي بدأت يوم الأحد في مقديشو بين الرئيس محمد عبد الله فرماجو ورؤساء الولايات ومحافظ إقليم بنادر.

وكان الرئيس فرماجو عين غوليد قائما بأعمال رئيس الوزراء بعد سحب مجلس الشعب الصومالي الثقة عن رئيس الوزراء السابق حسن علي خيري في 25 يوليو 2020 بطريقة مثيرة للجدل، إلا أن المعارضة وبعض الولايات اعتبرت تعيينه بأنه خرق سافر للدستور الفيدرالي الانتقالي الذي ينص على أن رئيس الوزراء المعزول هو الذي سيقوم بالأعمال حتى يتم تعيين رئيس جديد للوزراء.

الجدير بالذكر أن الرئيس فرماجو ما زال يتقاعس عن تعيين رئيس جديد للوزراء رغم مرور أكثر من 50 يوما من سحب الثقة عن رئيس الوزراء السابق، ويقول بعض المراقبين إن الرئيس يتخوف من أن يزاحمه رئيس الوزراء الجديد في القرارات ذات الصلة بالانتخابات لذا أجل تعيينه حتى يتوصل مع الولايات الإقليمية إلى اتفاق في نموذج الانتخابات الفيدرالية المقبلة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here