استطلاع: سدس الناخبين الأميركيين لا يرتدون الكمامة

1

الصحراء الغربية – افريقيا برس. أفاد استطلاع حصري لمجلة نيوزويك (Newsweek) بأن واحدا من بين 6 ناخبين أميركيين لا يرتدي مطلقا كمامة أثناء ركوبه المواصلات العامة.

فمن بين 2500 ناخب أميركي مسجل شاركوا في الاستطلاع الذي أجرته شركة الاستشارات الإستراتيجية (Redfield & Wilton Strategies) للمجلة، قال 8% إنهم لم يرتدوا قط كمامة تغطي الفم والأنف في وسائل النقل العام. وقال ما يزيد قليلا على النصف (52%) إن السؤال لا ينطبق عليهم، وهذا يعني أن واحدا من كل 6 مشاركين اعترف بعدم ارتداء كمامة مطلقا أثناء التنقل في المواصلات العامة.

وقال 27% إنه يرتدون دائما كمامة في هذه الحالة، وأجاب 5% بأنهم يرتدونها “معظم الوقت”، و5% آخرون أجابوا بـ”أحيانا”، و3% قالوا “نادرا”.

وكشف الاستطلاع أيضا عن أن أكثر من نصف الأميركيين (60%) يرتدون كمامات عند مغادرة المنزل، وأجاب خُمسهم بأنهم يرتدونها “معظم الوقت”، وقال 11% “أحيانا”. ووجد الاستطلاع أن 4% من المشاركين قالوا إنهم من النادر أن يضعوا كمامات عند مغادرة المنزل، في حين قال 4% آخرون إنهم لم يلبسوها قط.

وقالت الأغلبية العظمى من المستطلعين (74%) إنهم ارتدوا الكمامة في محل البقالة، وقال 9% إنها ارتدوها “معظم الوقت”، وقال 8% “في بعض الأحيان”، و3% قالوا من النادر أو لم يلبسوها قط.

كما سئل المستجيبون أيضا عن عاداتهم في ارتداء الكمامات عندما يكونون في الهواء الطلق، وتبين أن 36% يرتدونها عندما يكونون مع صديق بالخارج، و16% “معظم الوقت”، و15% “أحيانا”، و14% “أبدا”، و12% “نادرا”.

وعند التنزه في الحديقة، قال 28% إنهم يرتدونها دائما، وأجاب 12% إما “معظم الوقت” أو “أحيانا”، وما يزيد قليلا على الخمس (21%) لم يرتدوها أثناء التنزه في الحديقة، يليهم 10% قالوا إنهم نادرا ما يفعلون ذلك.

وقال ثلث الناخبين (35%) إنهم يرتدون الكمامات دائما عند دخولهم منزلا غير منزلهم، مع 15% قالوا “أبدا”، و14% قالوا “أحيانا”، و13% قالوا “معظم الوقت”، و11% قالوا “نادرا”.