واقع وآفاق النزاع بالصحراء الغربية

نظمت كلية العلوم السياسية للجامعة الوطنية لـ”لابلاتا”عاصمة محافظة بوينوس أيرس بالأرجنتين، مساء أمس الخميس، حلقة دراسية حول واقع وآفاق النزاع المتعلق بالصحراء الغربية. ويندرج هذا النشاط ضمن أشغال الملتقى التاسع حول العلاقات الدولية (14-16 نوفمبر 2018) والذي تم تخصيص جزء منه للتطرق للقضية الصحراوية، شهد حضورا ثريا ومتنوعا عكس اهتمام طلبة وأساتذة الجامعة المذكورة بالقضية الصحراوية.

وبالمناسبة، قدمت الأستاذة لوز مارينا ماتيو، باسم فرع الدراسات المتعلقة بالصحراء الغربية التابع لنفس الكلية، عرضا مفصلا حول مختلف الجوانب القانونية والسياسية ذات الصلة بقضية الصحراء الغربية، قبل أن تحيل الكلمة إلى الصحفية الأرجنتينية، روزاريو مارينا، من يومية “لاناسيون” ذائعة الصيت في الأرجنتين، والتي زارت مخيمات اللاجئين الصحراويين مطلع هذا العام،

وأعدت تقريرا صحفيا مفصلا حول قضية الألغام المضادة للأفراد التي تلوث إقليم الصحراء الغربية، وكذا المجهودات التي يبذلها اللاجئون الصحراويون لإزالتها. ومن جهتها، النائبة الاسبانية في البرلمان الأوربي، ألفيرا إيرناندث توليذو، تفضلت هي الأخرى بعرض مفصل عن المعركة القضائية التي تدور أطوارها على مستوى المؤسسات الأوربية لوقف استنزاف الثروات الطبيعية للشعب الصحراوي من طرف الاحتلال المغربي.

فيما قدم ممثل جبهة البوليساريو بالأرجنتين، أحمد فال أمحمد، مداخلة شاملة ألمت بمختلف الجوانب المتعلقة بتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية والكفاح الدائم والمستمر للشعب الصحراوي بغية نيل حقوقه المشروعة. يُشار إلى أن كل المداخلات لاقت تجاوبا كبيرا من طرف الحضور، انعكس عبر الأسئلة الكثيرة والمتنوعة التي أثرت النقاش، وكذا الاهتمام البالغ الذي أبداه الطلبة والأساتذة المشاركون بالقضية الصحراوية طيلة الحلقة الدراسية.

مشاركة