منظمات وجمعيات حقوقية في فنزويلا تعبر عن رفضها للاعتداءات المغربية ضد الشعب الصحراوي

5

الصحراء الغربية – افريقيا برس. تجمهرت يوم امس الاثنين بمدينة كاراكاس عدة منظمات فنزويلية ذات طابع اجتماعي مدعوة من الحركة التضامنية مع الشعب الصحراوي للتعبيرعن رفضها للاعتداء العسكري المغربي على متظاهرين سلميين كانوا يعبرون عن رفضهم لوجود ثغرة الكركارت غير الشرعية، في انتهاك صارخ لمخطط التسوية والاتفاق العسكري رقم 1 المتفق عليه من الطرف المغرب وجبهة البوليساريو.

وهتف المتظاهرون بشعارات تدعم حق تقرير مصير الشعب الصحراوي والاستقلال، كما ساندو قرار السلطات والقيادة الصحراوية برئاسة الامين العام لجبهة البوليساريو ورئيس الجمهورية ابراهيم غالي في الرد عسكريا على هذا الاعتداء دفاعا عن المتظاهرين السلميين الصحراويين وعن سيادة التراب الوطني الصحراوي.

ومن بين المنظمات والنشطاء المشاركون يوجد مؤسسة الصحراء الحرة- فنزويلا، جبهة فرانسيسكو دي ميراندا، شباب اليسار الواعي، شباب الحزب الاشتراكي الموحد الفنزويلي، نحن فنزويلا، لواء تشي جيفارا ، يوتوبيكس ولواء التضامن الفنزويلي مع الشعب الصحراوي.

ويوجد من ضمن المتظاهرين في هذا “البرنامج المعادي للإمبريالية” طلاب ومواطنون صحراويون مهتمون بالقضية.

وتمت في هذه الوقفة قراءة بيان من أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي وقعته حوالي مائتي منظمة وشخصية من خمسة عشر دولة في القارة ،ينددون فيه بتقاعس الأمم المتحدة عن القضية الصحراوية. وتم تسليم البيان للوزير المستشار بسفارة الجمهورية الصحراوية في فنزويلا هادي العروسي.

وأعرب النشطاء في النهاية عن دعمهم للاستفتاء على تقرير المصير للشعب الصحراوي باعتباره ضمانة للسلام والاستقرار في المنطقة وفقا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، كما أعلنوا عن تعبئة أخرى لاحقة من اجل هذه القضية.