البلال يؤكد على ضرورة الإبقاء على الجاهزية القتالية لوحدات الجيش الصحراوي

عضو الأمانة الوطنية السيد عبد الله لحبيب البلال على ضرورة الإبقاء على الجاهزية القتالية لوحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي تحسبا كل الاحتمالات والرهانات المطروحة . جاء ذلك خلال تفقده لوحدات الناحية السابعة خلال اليوم الثاني من زيارته ، والتي تميزت بتفقد وحدات المشاة الميكانيكية وكذا معاينة فيالق وكتائب الناحية.

ووقف عبد الله لحبيب البلال الذي كان مرفوقا بقائد الناحية العسكرية السابعة حمة مالو وأركان وزارة الدفاع الوطني وحدات جيش التحرير بهذه المنطقة على جاهزية المؤسسة العسكرية وإستعدادها لكل الإحتمالات وتقييم مدى تنفيذ برنامج وزارة الدفاع الوطني ومقررات الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب.

وجدد عبد الله لحبيب البلال التأكيد على الأهمية الحيوية التي تكتسيها هذه الناحية العسكرية ، والدور الفعال الذي تقوم به وحداتها المنتشرة بهدف تأمين الأراضي المحررة من الصحراء من كل التهديدات والآفات، وفي مقدمتها الإرهاب والجريمة المنظمة .

وعاين وزير الدفاع الوطني آليات وأسلحة وإدارات الناحية ، حيث شرعت البعثة التفتيشية في عملها بزيارة كل الكتائب والمرافق وإمتدادات المديريات المركزية بهذه المنطقة للوقوف على الإمكانيات والإستعدادات ومدى تطبيق الخطط المطروحة.

وفي ختام زيارته التقى السيد الوزير والوفد المرافق له ، إطارات وأركان الناحية ، أين أشاد يالدور الحيوي الذي يقوم به مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي ، مشيدا بصمودهم وثباتهم ووقوفهم بكل حزم وقوة في وجه كل التهديدات والمخاطر التي تهدد الأمن وسلامة الوطن والمواطن وتصديهم وتعاملهم بكل إحترافية مع مخططات العدو وإفشال كل مناوراته وحرصهم الدائم على بقاء المناطق المحررة طاهرة رغم مخططات العدو التي تستهدف امن وإستقرار المنطقة .