اتحاد الشبيبة ينظم وقفة احتجاج أمام جدار الألغام المغربي

5

الصحراء الغربية – افريقيا برس. نظم اتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب وقفة تنديد واستنكار لاستمرار وجود جدار الألغام الذي يقسم الصحراء الغربية و يتسبب في هتك أرواح مئات البشر و المواشي و يدمر الاليات سنويا .

الوقفة التي جرت بحضور عضو الامانة الوطنية الأمين العام لاتحاد الشبيبة السيد محمد سعيد دادي نظمت بمشاركة المجموعات التطوعية مجموعة صرخة ضد الجدار مجموعة صمود و إطارات من اتحاد الشبيبة و بعض الشباب المتطوع مو جميع الولايات .

و ابتدع المشاركون في الوقفة عدة أساليب اتصال رسائلهم حيث صدحت حناجرهم بالشعارات المعبرة عن رفض الشباب و تنديدهم للجدار و باستمرار الصمت الدولي إزاء هذه الجريمة التي تقسم الشعب الصحراوي و تهتك بارواحه بشكل يومي ، وشعارات وطنية اخرى تنقل غضب الصحراويين من بطش وظلم الاحتلال المغربي ومعاملاته العنصرية للصحراوين و سياساته الممنهجة و الخطيرة ضدهم .

و اختتمت الوقفة بتلاوة بيانات تعبر عن رفض استمرار الجدار و إدانته و تطالب بهدمه نهائيا و تدخل اممي عاجل لذات القرض معتبرين الجدار أكبر جريمة صامتة في الوقت الحالي لما يخلف من خسائر و دمار و اعاقة للحركة والتنقل و منع لقاء افراد العائلة الواحدة .

وحمل المشاركون دولة الاحتلال والدول المتؤاطئة كامل المسؤولية عما يتعرض له المدنيون الصحراويون و ممتلكاتهم بسبب جدار الذل والعار المغربي ، و مستقلين الوقفة للتعبير عن تضامنهم مع ضحايا الجدار و المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية وجماهير شعبنا بالارض المحتلة .

يذكر أن المشاركون في الوقفة نظمو ايضا لقاء تواصلي ليلي حول دور الشباب في المقاومة و التحرير من جانب تطوير الاساليب و تقوية اللحمة و الحضور والعمل في تواجد الفعل الوطني من خلال تبادل وجهات النظر وطرح المقترحات و الحلول التي من شأنها إبراز دور الشباب و امكانياته في تذليل الصعاب و تقديم مزيد من العطاء في سبيل المشروع الوطني و تحقيقا لاهداف الشعب الصحراوي بقيادة ممثله الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو .