إقصائيات كأس إفريقيا للأمم : المنتخب المغربي يفوز على نظيره لافريقيا الوسطى و ينفرد بصدارة الترتيب

6
إقصائيات كأس إفريقيا للأمم : المنتخب المغربي يفوز على نظيره لافريقيا الوسطى و ينفرد بصدارة الترتيب
إقصائيات كأس إفريقيا للأمم : المنتخب المغربي يفوز على نظيره لافريقيا الوسطى و ينفرد بصدارة الترتيب

افريقيا برسالمغرب. تفوق المنتخب المغربي لكرة القدم على نظيره لجمهورية افريقيا الوسطى ب 4 أهداف لواحد ،في المباراة التي جمعتهما ،مساء اليوم الجمعة ، على أرضية المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء ، برسم الجولة الثالثة من الإقصائيات المؤهلة لكأس إفريقيا للأمم الإفريقية لكرة القدم (الكاميرون 2021) لينفرد بصدارة ترتيب المجموعة الخامسة برصيد سبع نقاط .

و بصمت العناصر الوطنية على مردود طيب ، حيث بسطت سيطرة مطلقة على مجريات اللعب، ساعدها في ذلك الاعتماد على منظومة لعب سلسلة تقوم على التمريرات القصيرة و سرعة التحول من الدفاع الى الهجوم و ممارسة الضغط العالي على حامل الكرة عبر تطبيق اسلوب التفوق العديدي و الانسلال من خلال الاجنحة واستغلال التمريرات الساحرة و الدقيقة للنجم حكيم زياش .

فخلال الشوط الاول من اللقاء ، الذي انتهى بثلاثة اهداف لواحد ، فرض المنتخب الوطني اسلوب لعبه من خلال اعتماد خطة 4 -3- 3 و خلق منذ البداية عددا من فرص التسجيل أثمرت احداهما في الدقيقة العاشرة بواسطة الجناح الطائر اشرف حكيمي الذي أحسن استغلال تمريرة على طبق من ذهب قدمها المايسترو حكيم زياش ،حيث وضعها بكل دقة في مرمى الفريق الخصم .

افتتاح حصة التسجيل مبكرا من قبل النخبة الوطنية ، جعل لاعبي المنتخب الوطني يندفعون اكثر الى مرمى الحارس جيوفري ليمبيت ، في وقت واصل فيها لاعبو منتخب افريقيا الوسطى التحفظ و الاكتفاء بالهجمات المضادة الخاطفة ،حيث تمكنوا من تعديل الكفة بواسطة المهاجم الاوسط لويس مافوتا في الدقيقة 24 ، الذي استغل تراخيا على مستوى الدفاع المغربي و سجل بعد انفراده بالحارس ياسين بونو.

وجاء رد فعل العناصر الوطنية قويا حيث اندفعت مجددا نحو شباك الفريق الخصم وتمكنت من تسجيل هدف ثاني بواسطة المتألق حكيم زياش بواسطة ضربة جزاء، أعلن عنها حكم اللقاء عقب اسقاط المهاجم يوسف العربي ، ويعود زياش ليوقع هدفا ثالثا و الثاني بالنسبة له بعد ان سدد قديفة أرضية باغثت حارس مرمى منتخب افريقيا الوسطى .

و خلال الجولة الثانية من اللقاء فضلت العناصر الوطنية عدم الاندفاع الى مرمى الخصم و الاكتفاء بامتصاص اندفاع اصدقاء النجم جيوفري كوندوغبيا مع القيام بهجمات مركزة منسقة تككلت احداهما بالنجاح في الدقيقة 63 بواسطة الوافد الجديد الشاب زكرياء ابو خلال الذي انهى هجوما منسقا قاده كل من النجم حكيم زياش و المارد ايمن برقوق .

وامام انهيار منتخب جمهورية افريقيا الوسطى الذي استسلم للنتيجة المسجلة و لقوة اسود الاطلس بادر الناخب الوطني السيد وحيد حاليلوزتش الى القيام بعدد من التغييرات حيث اقحم كلا من اشرف بن الشرقي و امين حارث و عصام الشباك و فيصل فجر لضخ دماء جديد ومنحهم فرصة لابراز مؤهلاتهم .

و بهذا الفوز أضحى المنتخب الوطني المغربي يحتل بمفرده صدارة ترتيب المجموعة الخامسة بسبع نقاط ، يليه منتخب موريتانيا في الصف الثاني بخمس نقاط فيما يحتل منتخب إفريقيا الوسطى المركز الثالث بثلاث نقاط، ثم منتخب بورندي في الرتبة الأخيرة بنقطة وحيدة . و سيحط المنتخب الوطني المغربي يوم 17 نونبر الجاري الرحال بمدينة دوالا الكاميرونية ، حيث سيواجه مجددا منتخب افريقيا الوسطى برسم الجولة الرابعة .