عناصر الجيش تحل بأحياء طنجة الموبوءة بكورونا

8

وصلت تعزيزات عسكرية بينها آليات وناقلات جند إلى مدينة طنجة، مغرب يومه الخميس 6 غشت 2020، بهدف المساهمة في تسيير دوريات مشتركة بمعية مصالح الأمن والقوات المساعدة، بدءا من صبيحة يوم غد الجمعة، بعدد من شوارع وأحياء مدينة طنجة.

مصادر خاصة اوضحت لـLe360 أن عناصر الجيش ستبدأ في تسيير دورياتها في المناطق التي تعرف انتشار فيروس كورونا خصوصا، وهي منطقة حي بنكيران والعوامة والمرس والجيراري وبني مكادة وطنجة البالية ومغوغة.

وكشفت مصادرنا أن الساعات القليلة المقبلة ستعرف نشر تعزيزات تابعة للجيش المغربي الى مدينة طنجة انطلاقا من مدن برشيد والنواصر والدار البيضاء، وسيتم توزيعها على عدد من الأحياء والشوارع التي سيتم بها تسيير دوريات مراقبة تبعا للقرار الصادر عن الحكومة المغربية يوم الثلاثاء الماضي، وستكون مهمتها المساعدة على تنفيذ الإجراءات المعلنة وتنفيذ قرارات وزارة الداخلية.

وتبعا لمعطيات خاصة، فان الاستعانة بقوات الجيش يأتي بعد التطورات الأخيرة للوضع الوبائي الذي تعرفه مدينة طنجة خصوصا بعد الإعلان عن تزايد الحالات الحرجة وحالات الوفيات التي سجلت خلال يوم واحد 13 حالة وفاة.