هيدروكسي كلوروكوين: معلومات عن أول دواء جنيس صنع في المغرب

4

أعلنت وزارة الصحة عن تسويق عقار “بلاكونيل” الجنيس، الذي صنع في المغرب، ويتكون من جزيء هيدروكسي كلوروكين، وهو الدواء الذي يعطى لمرضى كوفيد-19. حصل العقار المغربي الجنيس لبلاكونيل على ترخيص التسويق. أدفاكونيل، وهو اسم هذا الدواء، هو في الوقت الحالي في مرحلة تحديد الأسعار من قبل لجنة إدارة الدواء في وزارة الصحة.

وفقا للمعلومات الأولية التي حصل عليها Le360، يتم تصنيع هذا الدواء الجنيس من قبل المختبر المغربي لابروفارم، الذي تم بيعه في عام 2011 إلى شركة حكمة الأردنية.يحرص الصيادلة في المغرب الآن على بيع هذا الدواء، الذي كان جزءا من البروتوكول العلاجي ضد فيروس كوفيد-19 منذ بداية الوباء في المغرب في مارس 2020.

عقار بلاكونيل، وهو دواء يحتوي على هيدروكسي كلوروكين، كان يستورد وجميع المخزون تم سحبه من قبل وزارة الصحة وتم وضعه رهن إشارة الصيدليات العامة الموجودة في جميع المستشفيات في المغرب.

منذ بداية الوباء، تتم رعاية والتكفل بالمرضى المصابين بالفيروس فقط في المستشفيات. ولضمان التوفر المنتظم والمستمر لهذا الدواء، قررت اللجنة العلمية لمحاربة وباء كوفيد-19 تسليم جميع المخزون الحالي والمستقبلي من هيدروكسيكوروكين وكلوروكين إلى وزارة الصحة.

أما المرضى الذين يعالجون في المنزل يضطرون إلى الذهاب إلى صيدلية المستشفى للحصول على هيدروكسي كلوروكين. ولذلك تقدم الصيادلة بطلب إلى وزارة الصحة للترخيص ببيعه في الصيدليات تحت رقابة الوزارة، كما يؤكد وليد العامري، نائب رئيس الفيدرالية الوطنية لنقابات صيادلة المغرب.

وهنا يطرح التساؤل المهم التالي: مع فرض العلاج المنزلي الذي يتم إعطاؤه لبعض المرضى المصابين بكوفيد-19، هل سيتم إعادة السماح ببيع هيدروكسي كلوروكين وكلوروكين في الصيدليات؟

هل سيتم بيع عقار أدفاكونيل الجنيس في الصيدليات؟

“في الوقت الحالي، نحن في مرحلة تحديد الأسعار. وبمجرد أن يتم ذلك، فإن الأمر متروك للجنة العلمية لتقرير ما إذا كان سيتم طرح جميع الأدوية التي تحتوي على مادة كلوروكين أو هيدروكسي كلوروكين في السوق أم لا”، بحسب ما أكدته بشرى مداح، مديرة الأدوية في وزارة الصحة، في اتصال مع Le360.

أدفاكونيل هو دواء يقدم اليوم في المستشفى، دون ذكر السعر المحدد من قبل وزارة الصحة.وأكدت مديرة الأدوية بوزارة الصحة أن شركة أدوية مغربية أخرى قد بادرت إلى تصنيع دواء عقار جنيس آخر لبلاكونيل. المشروع هو قيد التنفيذ وسيتم منح ترخيص التسويق الخاص به قريبا.