قضية سليمان الريسوني: الجلسة المقبلة يوم 30 شتنبر وقاضي التحقيق رفض طلب السراح المؤقت

2

نقل موقع “اليوم 24” عن المحامي أحمد آيت الناصر، عضو دفاع الصحافي سليمان الريسوني، قوله يوم أمس الأربعاء، إن الصحافي سليمان الريسوني حضر جلسة المواجهة بينه وبين الطرف المشتكي، وظل ينفي جميع التهم الموجهة إليه.

وأوضح أنه في بداية جلسة المواجهة، أعطيت الكلمة للطرف المشتكي، بعد ذلك أعطيت الكلمة للصحافي الريسوني، الذي بدا مقنعا وواضحا، ومن ثم انطلقت أسئلة المحاميين ونقاشاتهم.

فيما قال المحامي ميلود قنديل، عضو هيأة دفاع الصحافي سليمان الريسوني إن “قاضي التحقيق قرر استدعاء الشهود الذين تم الاستماع إليهم من طرف الشرطة القضائية، بالإضافة إلى شهود تم الإدلاء بأسمائهم من طرف هيأة دفاع الصحافي الريسوني، وحدد للجلسة المقبلة، يوم 30 شتنبر الجاري”.

وأكد أن “قاضي التحقيق قضى برفض السراح المؤقت، إلا أن هيأة دفاعه استأنفت طلب السراح، والذي من المرتقب أن تنظر فيه الغرفة الاستئنافية بمحكمة الإستئناف هذا الأسبوع”.