قضية الصحراء: ميشيل باشليت ترغب في إيفاد بعثة تقنية الى الصحراء

2

أعلنت ميشيل باشليت منصب مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، عن رغبتها في إرسال بعثة تقنية جديدة إلى الصحراء الغربية للاستفسار عن حالة حقوق الانسان، وذلك على هامش افتتاح الدورة 45 لمجلس حقوق الانسان يوم الإثنين 14 شتنبر الجاري، بحسب ما نقلته وسائل إعلام جزائرية.

” إنني أتطلع إلى مناقشة معايير الزيارة الجديدة مع جميع الأطراف في المستقبل القريب. كما نواصل مراقبة الوضع في الصحراء الغربية من مسافة بعيدة ، حيث قمنا آخر مرة بمهام فنية قبل خمس سنوات “.

ميشيل باشليت

وتعود آخر زيارة قامت بها لجنة تقنية تابعة للمفوضية السامية لحقوق الإنسان إلى الصحراء إلى سنة 2015. ومنذ ذلك الوقت، واجه مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان ضغوطًا من الدول الحليفة للبوليساريو، وخاصة الجزائر وجنوب إفريقيا لاستئناف إرسال مراقبين إلى الإقليم.