سندات إقراض لأجل غير مسمى من “التجاري وفا بنك”

أعلنت مجموعة «التجاري وفا بنك» المغربية عزمها على طرح سندات إقراض تابعة غير محددة الأجل ومن دون ضمانة، بقيمة مليار درهم (105.26 مليون دولار) للاكتتاب في البورصة المغربية خلال الفترة من 24 إلى 26 من الشهر الحالي.
وتندرج هذه العملية في إطار برنامج البنك لإصدار سندات إقراض بقيمة 8 مليارات درهم (840 مليون دولار) في أفق 2021، الذي قررته الجمعية العمومية للبنك في 2016، وأنجزت منه حتى الآن ثلاثة أشطر بقيمة 3 مليارات درهم (320 مليون دولار) خلال العامين السابقين، وتعتبر العملية الحالية الرابعة التي تنجز في بورصة الدار البيضاء في هذا الإطار.
جدير بالذكر أن مجموعة «التجاري وفا بنك» تعدّ المجموعة البنكية الأولى بالمغرب بحصة تناهز 25 في المائة من السوق، وهي تابعة لمجموعة «المدى» القابضة الناتجة عن اندماج الشركة الوطنية للاستثمار ومجموعة «أومنيوم» شمال أفريقيا، وتمتلك «المدى» 46.43 في المائة من رأسمال التجاري وفا بنك.
هذا وأشارت مذكرة المعلومات المتعلقة بالعملية، التي أشارت إليها الهيئة المغربية لسوق الرساميل، إلى أن هذا الإصدار يهدف إلى تعزيز الأموال الذاتية للمجموعة ودعم توسع نشاطها في شمال وغرب ووسط أفريقيا، وعلى الخصوص برنامج المرحلة الثانية للتوسع الأفريقي للبنك، التي تستهدف الاستحواذ على بنوك في الدول الأفريقية الناطقة بالإنجليزية.
وتجدر الاشارة الى أن هذه العملية ستتكون من خيارين حسب دورية مراجعة أسعار الفائدة. وينص الخيار الأول على أن سعر فائدة الإقراض ستتم مراجعته كل 10 سنوات. وحدد سعر هذا الخيار لفترة السنوات العشر الأولى فيما بين 5.48 في المائة و5.58 في المائة، وذلك على أساس متوسط أسعار سندات الخزينة لـ10 سنوات حسب جداول بنك المغرب في 30 ماي الماضي، والبالغ 2.98 في المائة، مع زيادة منحة مخاطرة تتراوح بين 250 و260 نقطة أساس.
أما الخيار الثاني فينص على أن مراجعة السعر ستتم كل سنة، وفي هذا الإطار حدد سعر الفائدة للسنة الأولى فيما بين 4.60 في المائة و4.70 في المائة، وذلك على أساس أسعار سندات الخزينة لمدة 52 أسبوعا حسب جداول بنك المغرب في 30 مايو الماضي البالغ 2.30 في المائة، مع زيادة منحة مخاطرة تتراوح بين 230 و240 نقطة أساس.