الوداد البيضاوي يتجه إلى تونس في طائرة خاصة

يُواجه نادي الوداد البيضاوي المغربي منافسه الترجي الرياضي التونسي، ضمن منافسات ذهاب وإياب نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا للموسم الحالي في 25 و31 ماي الجاري، لتحديد بطل جديد في القارة السمراء.
وبعدما استقبل الوداد البيضاوي منافسه الترجي في مباراة الذهاب بالرباط، بسبب تواصل أعمال الأشغال في ملعب محمد الخامس معقل الوداد بالدار البيضاء، قرر مجلس إدارة الفريق المغربي، أن يسافر الوداد إلى تونس عبر طائرة خاصة، من أجل تفادي اختلاط اللاعبين بالجمهور في رحلة عادية تستغرق حوالي ساعتين.

هذا وقد أكد رئيس الوداد سعيد الناصيري أن إدارة الفريق الأحمر، تحرص دوماً على أن تكون رحلات الفريق في أحسن الظروف، مؤكداً أن لاعبي الوداد سيسافرون إلى تونس عبر طائرة خاصة.

وأضاف في ذات السياق “قررنا أن نسافر إلى تونس عبر طائرة خاصة، نريد تفادي إرهاق اللاعبين في رحلة عادية، وحتى أن السفر قصير إلى تونس، لا نريد أن يختلط اللاعبون مع الجمهور حفاظاً على بقاء تركيزهم بالمباراة في مهمة قوية”.

وبخصوص ظروف الاستقبال التي ستخصصها إدارة الوداد لفريق الترجي، أفاد رئيس الوداد قائلاً “تابعت ما راج من مغالطات عبر بعض وسائل الإعلام سواء في المغرب أو تونس، بعد رحلة النادي الصفاقسي إلى المغرب، وأتمنى أن لا ينفخ الإعلام في الجمر، ويخلق العداوة بين الشعبين المغربي والتونسي”.

كذا وتابع: “سيرى الجميع كيف سيكون الترجي مرحبا به في المغرب، وإدارة الوداد ستحرص على توفير كافة الظروف أمام الوفد التونسي، لأن علاقتنا بهذا الفريق قديمة ولن تقف عند حد مباراة واحدة”، مضيفاً: “جمهور الترجي سيكون مرحباً به في المغرب وسيدخل للملعب بجواز سفر تونسي فقط”.

حريّ بالذكر أن سعيد الناصيري قال عن المكافأة المالية التي سيعرضها للاعبي الوداد، تحفيزاً لهم على الظفر بلقب دوري أبطال أفريقيا “وسأحرص على أن أقدم لهم مفاجأة، لا أريد الإعلان عنها في الوقت الحالي”.