بشرى لرجال و نساء الأمن المغربي…

أكدت مصادر مطلعة أنه في إطار اللقاء السنوي الذي جمع المدير العام للأمن الوطني السيد عبد اللطيف الحموشي ، بالمدراء المركزيين وولاة الأمن بالمغرب ، وبعد استعراض حصيلة العمل الأمني لسنة 2018 ، أصدر الحموشي أوامر تروم مراجعة عدد من القوانين المنظمة للمسار المهني لرجال الأمن بغية تحسين أوضاعهم الاجتماعية وتحفيزهم على مزيد العطاء والبذل.
وبهذه المناسبة بشر الحموشي رجال و نساء الأمن في المغرب بقرب موعد ميلاد القانون الأساسي المنظم للأمن الوطني والمسرات التي يحملها مطلع جانفي من هذه السنة تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، مع ما يحمله من امتيازات إضافية ورفع الأجور والتعويضات عن السكن وعن الأعباء والمهام والمخاطر ومنحة حمل السلاح والرفع من التعويضات عن الساعات الإضافية خارج أوقات العمل والإبقاء على 80 في المائة في التعويضات عن السكن عند بلوغ سن التقاعد، إلى جانب إقرار تحفيزات مالية تليق ومهام رجال ونساء الشرطة المغربية والارتقاء بدرجة من السلم السادس الى السلم العاشر وتقليص سنوات الترقية في الرتب من ست سنوات إلى خمس سنوات.

مشاركة