كم الساعة الآن في المغرب؟ لا أحد يملك الردّ

97

استيقظ المغاربة اليوم الأحد على فوضى في ساعات الأجهزة الإلكترونية، بعضها تشير إلى التوقيت GMT+1 وأخرى تشير إلى GMT+2، وتسبب هذا بحيرة بين المغاربة، فانقسموا بين غاضب وساخر.
وحريّ بالذكر أن الساعات في أجهزة المغاربة أضهرت هذا الصباح مواقيت مختلفة، وكأنه قد تمّ إضافة توقيت صيفي، لكن المغرب لم يضف أي ساعة جديدة، منذ إقرار التوقيت الصيفي على طول العام.
هذا وتزامن هذا التغيير اليوم مع الأحد، وهو يوم عطلة أسبوعية في المغرب، إلا أن المواطنين اشتكوا من ارتباك وحيرة بسبب التغيير غير المتوقع، وهو ما ظهر عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وكتب أشرف شمشاق أن المغاربة صارت لديهم ساعة قديمة وساعة جديدة وساعة جديدة جداً”، وكتبت جنات حدادي في حيرة: “فهذه البلاد السعيدة هل رجعنا إلى gmt ولا زلنا GMT+1؟ لقد تعبنا من هذا القرف الذي نحن فيه”.

ويجدر التذكير أن “الساعة الجديدة” الصيفية أثارت قبل شهور جدلاً وغضبا في المغرب، غضب زاد هذا الصباح، وعبر عنه، جليل العثماني هذا الصباح: “لم يكفِ الفيل زادوه فيلة، لم تكفهم ساعة زادوا ساعة ثانية”.
وكتب إسلام الصديق ساخراً: “هل أضافوا ساعة أخرى؟ هل يريدون تقريبنا من يوم القيامة أم ماذا”؟