ديربي ناري بين الوداد والرجاء

يواجه الرجاء البيضاوي غريمه الوداد في مباراة الديربي اليوم الأحد، في المواجهة الـ 125 لقطبي مدينة الدار البيضاء في الدوري المغربي، وذلك على ملعب مراكش الكبير، بسبب إغلاق ملعب محمد الخامس معقل “الأخضر والأحمر” بسبب الإصلاحات.

ويتطلع الوداد ، لحسم مواجهة الديربي المؤجلة من الأسبوع العاشر من الدوري، للمواصلة في الصدارة حيث حصد 24 نقطة، من أصل 12 مباراة خاضها، فيما يتواجد الرجاء في الصف السادس بـ 17 نقطة من أصل 10 مباريات لعبها.

ومن أبرز المواضيع التي إستأثرت بالنقاش حول ديربي المغرب الأول هذا الموسم، هو مقاطعة أولتراس الفريقين له، بعد البيان الموحد الذي نشرته روابط الرجاء والوداد، لهجران المدرجات إحتجاجا على نقل الديربي إلى خارج الدار البيضاء، وهو ما قد يؤجج الصراع بين جماهير الفريقين، التي ستسلك نفس الطريق باتجاه ملعب مراكش، لذلك تم إعلان المقاطعة كأفضل حال، لتجنب الاحتكاك بين الأنصار.

الرجاء الذي يدربه الإسباني خوان غاريدو، وبعدما استعاد خدمات نجمه عبد الإله الحافيظي، الذي كان مصابا، سيستفيد من خدمات أبرز لاعبيه الذين غابوا عن المباراة الأخيرة التي خاضها أمام مولودية وجدة، وفي مقدمتهم المدافع الليبي سند الورفلي وكذا زميله في خط الدفاع عبد الرحيم شاكير، ومتوسط الميدان الإيفواري إبراهيما نياسي، بالمقابل سيدخل الوداد المباراة مكتمل الصفوف، بقيادة القناص الليبيري ويليام جيبور، والحارس المتألق رضا التكناوتي، الذي أنقذ الفريق الأحمر في الكثير من المباريات بحضوره الجيد.

ويجدر تذكير أنه في تاريخ مواجهة الغريمين في الديربي، سبق أن فاز الرجاء بـ 36 مباراة، مقابل 29 انتصارا للنسور، فيما انتهت باقي المواجهات وعددها 59 في الدوري بالتعادل، في الوقت الذي سجل الفريق الأحمر 98 هدفا في شباك الخضر، الذين وقعوا 108 أهداف على الغريم، الذي يراهن كثيرا على خبرة مديره الفني التونسي فوزي البنزرتي الذي يملك خبرة