إصابة 5 من العاملين في قطاع الصحة بفيروس كورونا

2

أعلنت وزارة الصحة، مساء أمس، عن إصابة 5 أشخاص جدد بفيروس كورونا في مدينة كيهيدي عاصمة ولاية كوركول جنوب البلاد.

المصابون الخمسة، وفق ما أكّده والي الولاية، هم جميعا “من الطاقم الصحي المخالط لبعض المصابين من صفوفه خلال الايام الماضية”، على حد تعبير احمدنا ولد سيداب في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء.

من جهة أخرى نقلت الوكالة عن المدير الجهوي للعمل الصحي بالولاية محمد محمود ولد حماد أنه “تقرر إجراء فحص شامل لجميع عمال وموظفي قطاع الصحة بالولاية قبل اتخاذ سلسلة تدابير احترازية جديدة لحمايتهم من احتمال العدوى”.

يذكر أن مدينة كيهيدي سُجّلت فيها، في الأيام الأخيرة، 26 حالة جديدة من الإصابة بفيروس كورونا من بينها حالة واحدة توجد في وضعية حرجة، حسب المسؤول الصحي.

وكانت كيهيدي أول مدينة في الداخل تسجّل فيها إصابة بالفيروس وذلك في 28 من شهر مارس الماضي وقد شُفي المصاب القادم من الخارج دون أن ينقل العدوى لأشخاص جدد.