انطلاق أعمال الفريق البرلماني الموريتاني المغربي

3

موريتانيا – افريقيا برس. قالت رئيسة الفريق البرلماني للصداقة الموريتانية المغربية فاطمة بنت خطري إن ما سمتها “الدبلوماسية الموازية” من شأنه دفع علاقات البلدين إلى الأمام.

وأشارت بنت خطري في انطلاق أنشطة الفريق البرلماني إلى أن البلدين “يجمعهما التاريخ والجغرافيا والمذهب والمقرأ” وفق تعبيرها.

بدوره السفير المغربي في نواكشوط حميد شبار أعرب عن “فخره بحضور النشاط” خاصة “تزامنها مع الاحتفال” بالذكرى 50 لتوقيع “معاهدة الأخوة وحسن الجوار” بين البلدين.

وختم السفير كلمته بالتأكيد على أن الفريق البرلماني سيساهم إلى جانب نظيره المغربي في التعريف بالإنجازات التى يحققها البلدان والدفاع عن مصالحهما السياسية والاقتصادية في المنابر الدولية .