حكومة ولد بلال تنالُ ثقة البرلمان

4

نالت حكومة الوزير الاول المهندس، محمد ولد بلال، مساء الإثنين، ثقة البرلمان بالمصادقة على إعلان السياسية العامة للحكومة من طرف 131 نائبا من أصل 149 .وصوّت 16 نائباً ضد برنامج الحكومة، فيما بلغت الاصوات المحايدة صوتين فقط.وأختتمت بذلك الدورة البرلمانية فوق العادة للسنة 2019-2020 .

وتميز حفل الاختتام بخطاب للنائب الأول لرئيس الجمعية الوطنية السيد حمادي ولد أميمو ، جاء فيه:

“بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله على نبيه الكريم

السادة الوزراء؛

زملائي النواب؛

سادتي، سيداتي؛

ها نحن نختتم اليوم دورتنا الاستثنائية الاولى من السنة البرلمانية 2019-2020 والتي تميزت بتقديم الوزيرالأول لبرنامجه أمام الجمعية الوطنية والتزامه بمسؤولية الحكومة عن هذا البرنامج ونقاشه بشكل مستفيض من قبل النواب والتصويت عليه في نهاية المطاف.

وبتلك الثقة التي منحتم لها – زملائي النواب – أصبحت الحكومة مجسدة لارادة ممثلي الشعب، إضافة لإرادة رئيس الجمهورية.كما صادقتم خلال هذه الدورة على نصين مهمين ينتظر أن يكون لهما أثر مهم على عملية التنمية في البلاد .

ولن يفوتني في هذا المقام أن أشكركم على هذه الجهود المخلصة ، راجيا لكم عطلة سعيدة وتفاعلا مثمرا مع ناخبيكم وعودة ميمونة لاستئناف عملكم البرلماني بداية الشهر المقبل باذن الله.

وفي الاخير، وطبقا للمادة 53″جديدة” من الدستور والمادة 55 من النظام الداخلي للجمعية الوطنية والمرسوم الذي تلي عليكم آنفا ،أعلن على بركة الله اختتام الدورة الاستثنائية الاولى من السنة البرلمانية 2019/2020.