بيرام: لم يدعموه لكنه يصرّ على الدفاع عنهم

قال المترشح للرئاسيات الموريتانية بيرام الداه أعبيد ، إنه لم يتلق أي دعم من رجال الأعمال ، «مع إصراره على الدفاع عنهم ، في إطار معركته من أجل تحرير الشعب الموريتاني».
ولد أعبيد الذي كان يتحدث خلال مهرجان جماهيري بمدينة أطار، أكد « أنه لن تثنيه السجون ولا المضايقات عن نضاله من أجل النهوض بالشعب الموريتاني وتحريره من العبودية والاضطهاد التي عانى منها خلال الفترات الماضية»، على حد تعبيره .
وأوضح ذات المترشح أنه «مازال متشبثا بنفس القيم التي يدعو لها منذ بداية مشواره النضالي الهادف إلى تحرير الشعب الموريتاني وتخليصه من كل الممارسات السيئة التي عانى منها طويلا »حسب وصف المترشح برام الداه اعبيد .
كما أضاف ذات المتحدث أنه كان يكافح من أجل تحرير المستضعفين من الأرقاء طبقا للشريعة الإسلامية دون غيرهم أما اليوم فأصبح يكافح من أجل تحرير كل الشعب الموريتاني من الظلم الذي يمارس عليه والذي طال حتى رجال الأعمال الذين أصر أن يدافع عنهم وسعى لرفع الظلم عنهم، مشيرا إلى أنه لم يتلق منهم أي شكل من أشكال الدعم في سبيل ذلك.
ودعا المترشح سكان آدرار الى التصويت لصالحه والتوجه يوم الاقتراع الى صناديق الاقتراع من أجل ذلك.