مبعوث أممي يقدم تقريره أمام مجلس الأمن

أفاد مصدر في منظمة الأمم المتحدة بأن المبعوث الشخصي للأمين العام الأممي إلى الصحراء الغربية؛ الألماني هورست كوهلر، سيمثل خلاد شهر جانفي الجاري، أمام اجتماع للمجلس بنيويورك، حيث يتوقع أن يستعرض الاجتماع أبرز نتائج المائدة المستديرة التي عقدت مؤخرا بمدينة جنيف، ضمن آخر جولة تفاوضية مباشرة بين المغرب وجبهة البوليساريو، بحضور كل من موريتانيا والجزائر؛ وكذا الإجراءات التي ينوي اتخاذها تحسبا لإعادة إطلاق المسار الأممي؛ وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية.
وحسب الأجندة الأولية لمجلس الأمن فإنه من المرتقب أن يتم خلال هذا الاجتماع تقديم عرض آخر لقسم عمليات حفظ السلام بخصوص بعثة الأمم المتحدة لتنظيم استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية؛ المينورسو، التي تنتهي عهدتها يوم 30 أبريل المقبل.
وتجدر الإشارة الى أن هذه الاستشارات تأتي تطبيقا للائحة 2440 التي تطلب من الأمين العام للأمم المتحدة أن يبقي مجلس الأمن على علم بتطورات القضية الصحراوية ثلاثة أشهر بعد المصادقة على اللائحة أو كل مرة يرى فيها ذلك مناسبا.
وأبرز المصدر أنه من المحتمل جدا أن يتوج هذا الاجتماع بإعلان يثني فيه مجلس الأمن على أولى محادثات جنيف ويجدد دعمه للمبعوث الأممي مع الإشارة إلى القفزة التي أحدثتها إعادة بعث المفاوضات المباشرة بين طرفي النزاع المتمثلين في كل من جبهة البوليساريو والمغرب.

مشاركة