الساموري في التحقيق بعد تصريحاته

أوقفت الشرطة الموريتانية اليوم النقابي الساموري ولد بي الأمين العام للنقابة الحرة من منزله واقتادته إلي جهة مجهولة حسب مصدر عائلي.
وحسب نفس المصدر فإن السيد الساموري عاد إلي منزله بعد ساعتين من التحقيق لم يتم الإفصاح عن مضمونها
وكان السيد الساموري ولد بي قد حذر من حرب أهلية بعد ما قال إنه تهديد له في مكاتب وزارة الوظيفة العمومية وبحضور الوزير حيث حمل أحد النقابيين السلاح في وجهه بحضرة الوزير.
أما النقابات العمالية فقد نفت إشهار السلاح في الجلسة بينما تحدث بعضهم عن خلاف بلغ حد التلاسن بين النقابيين.