الحكومة تتراجع عن عرضها بتعديل لجنة الانتخابات

تراجعت الحكومة الموريتانية عن عرضها 5 أعضاء في اللجنة المستقلة للانتخابات على التحالف الانتخابي للمعارضة، وذلك بعد اتفاق الطرفين عليه، وقدمت عرضا جديدا بمنح التحالف المعارض عضوين ضمن أعضاء اللجنة الحاليين.
وفي هذا السياق برر وزير الداخلية تغيير العرض بالإجراءات القانونية التي يحتاجها، والتي تتطلب تعديل القانون المنشئ للجنة، وهو ما يتطلب فترة زمنية لم تعد أجندا الانتخابات الرئاسية تسمح بها.
ووعد وفد التحالف المعارضة وزير الداخلية بدراسة العرض الجديد والرد عليه.
وتجدر الإشارة الى أن الطرفان كانا قد اتفقا بعد سلسلة من اللقاءات على حصول تحالف المعارضة على خمسة أعضاء، وذلك بعد رفع عدد أعضائها إلى 16 بدل 12، فيما عرقلت إجراءات تعيين اللجنة إكمال الاتفاق بشكل نهائي.

مشاركة