أغنية موريتانية تضامنا مع المعارض بوعماتو

بعد أن حظي المعارض الموريتاني محمد بوعماتو في خصومته مع الحكومة المغربية بتضامن المعارضة بجميع مكوناتها، ازداد عدد المتضامنين معه اليوم.
فقد أعلنت المعلومة بنت الميداح، أشهر فنانات موريتانيا في حفل فني وسياسي كبير نظمته الأحد في منزلها، عن إطلاقها أغنية سياسية جديدة اشتملت على “تضامن قوي مع رجل الأعمال الموريتاني محمد ولد بوعماتو في المؤامرة الإقليمية التي يتعرض لها”، حسب قولها، والتي “اتضحت من خلال الاتهامات التي وجهتها له الحكومة المغربية قبل أيام”.
وأوضحت الفنانة “أن أغنيتها التي عنونتها بـ”أمنين” (تعني باللهجة المحلية: أين؟)، تشتمل على تكريم لمناضل وطني قدم تضحيات جسيمة لبلاده، فصودرت أمواله ومنع من دخول بلاده طيلة عقدين من الزمن، وأخيرا أبرمت صفقات من التآمر الإقليمي ضده، لا مبرر لها”، حسب تعبيرها.
وأشارت الفنانة وعضو مجلس الشيوخ المنحل إلى أنها قررت “تكريم رجل الأعمال للفت الانتباه إلى أن النخب الموريتانية لديها وجهة نظر أخرى إيجابية وحقيقية حوله”، مشيدة بآثار أعماله الخيرية داخل المجتمع الموريتاني.
وفي سياق التضامن مع المعارض بوعماتو، قالت أسبوعية “لكالام” أعرق الصحف الموريتانية في افتتاحية خصصتها له في عددها الصادر الأحد أن سمعة المملكة المغربية تأثرت “بعد اتهامها لبوعماتو بتزوير ونشر جواز سفر باسم بدر نجل الرئيس محمد ولد عبد العزيز، وهذا مستغرب لأن المملكة المغربية لم تكن تقبل أبدا أن تملى عليها الطرق التي تعامل بها أصدقاءها في موريتانيا وهم كثيرون وقد تعروا بعد بيان الخارجية المغربية الذي يتهم رجلا بحجم محمد بوعماتو بتزوير جواز سفر لابن الرئيس، وهو عمل يدخل ضمن ألعاب الأطفال التي يمكن لأي فني يتقن المعلوماتية أن يقوم به وبكل سهولة”.
وأضافت الصحيفة في ذات السياق “الصحيح هو أن ما ذكرته الخارجية المغربية هو إعادة نشر لصور الجواز لأن صور هذا الجواز بالذات سبق أن نشرت على الإنترنت قبل سنتين أو ثلاث دون أن يعيرها أحد أي اهتمام”.