خطة عمل مجموعة العشرين ومساهمتها في التنمية المستدامة

2

عقدت مجموعة عمل التنمية بمجموعة العشرين اجتماعاً افتراضياً يوم الأربعاء الموافق 17 يونيو 2020. وهدف الاجتماع لمواصلة النقاش فيما يتعلق بأولويات مجموعة العمل. وبهذا ناقش الأعضاء التمويل من أجل التنمية المستدامة وجودة البنية التحتية من اجل الترابط الإقليمي وتحديث إطار المسائلة وتحديث الرياض المتعلق بمساهمة مجموعة العشرين في أجندة التنمية المستدامة لعام 2030. وإلى جانب ذلك، ناقشت المجموعة خطة عمل مجموعة العشرين للاستجابة لفيروس كورونا في أفريقيا والدول الأقل نمواً.

ونتيجة لتداعيات جائحة فيروس كورونا ، وأثرها على ركود الاقتصاد العالمي ، تتأثر بشكل خاص أقل البلدان نمواً الأكثر عرضة للمحن الاجتماعية والاقتصادية الشديدة. ولذلك، تُبرز “خطة عمل مجموعة العشرين للاستجابة لفيروس كورونا في أفريقيا والدول الأقل نموا” التزامات مجموعة العشرين نحو الجهود التضامنية الملموسة لمساعدة افريقيا والدول الأقل نمواً في حصول الشعوب الأقل حظاً على الضروريات الأساسية واحتواء الجائحة وتداعياتها وشق الطريق نحو التعافي منها.

تسعى مجموعة عمل التنمية نحو تعزيز مساهمة الدول الأعضاء في مجموعة العشرين لأجندة 2030؛ وإبراز جهود مجموعة العشرين بصورة أكثر وضوحاً ومصداقيةً وفعالية، والمحافظة على مواصلة جهود مجموعة العشرين واتساقها.