مجموعة العشرين تتعهد بعمل ما بوسعها لإحتواء كورونا

2

تعهدت دول مجموعة العشرين، في مسودة بيانها الختامي، بمواصلة فعل “كل شيء ممكن” لاحتواء جائحة كوفيد-19.كما حذرت دول المجموعة، في المسودة ذاتها، من أن تعافي الاقتصاد العالمي لا يزال متفاوتا وشديد الضبابية وخاضعا لاحتمالات نزول كبيرة.

وأشار القادة في المسودة إلى أن الضرر الأشد لأزمة فيروس كورونا يقع على الفئات الأضعف في المجتمع، وقالوا إن بعض الدول ربما تحتاج مساعدات أكثر من التجميد المؤقت لمدفوعات الديون الرسمية الذي يحل أجله في يونيو 2021.

ومن المقرر أن يصدر قادة السعودية والولايات المتحدة والصين وبقية دول مجموعة العشرين بيانا نهائيا بعد اجتماعهم عن بعد غدا السبت.وكان مسؤولون قد طالبوا دول مجموعة العشرين بتقديم 4.5 مليارات دولار لسد عجز مالي في صندوق لقاحات تقوده منظمة الصحة العالمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد.