تأكيدات أميركية بضرورة حل ” المليشيات”

2

كشفت وزارة الخارجية الأميركية عن اجتماع جمع وفدا عن الحكومة الأمريكية بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق لاستئناف المناقشات حول تسريح “الميليشيات”.

وقالت الخارجية الأميركية إن هذا اللقاء جاء في إطار استمرار تواصل الولايات المتحدة مع جميع الأطراف، مشيرة إلى أن الوفد الأمريكي سيعقد محادثة مماثلة مع ممثلي الجيش الوطني.

وأكد الطرفان -وفقا لما ورد عن الخارجية الأميركية- على ضرورة تمتع جميع المواطنين الليبيين بحماية قوات أمن قادرة وخاضعة للمساءلة، خالية من الأخطار التي تشكلها الميليشيات والجماعات المسلحة والمقاتلون الأجانب.

وأطلع وفد وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الجانب الأمريكي على برامجه لتعزيز الأمن ونزع سلاح “الميليشيات” وتسريحها وإعادة دمجها، بالإضافة إلى العمل الجاري لتحييد الذخائر غير المنفجرة في طرابلس.

وشدد الوفد الأمريكي على معارضته لجميع التدخلات الأجنبية في ليبيا كما ناقش ضرورة وقف فوري لإطلاق النار والعودة إلى المفاوضات الأمنية والسياسية التي تشرف عليها الأمم المتحدة.

ومثل الولايات المتحدة المدير الأول لمجلس الأمن القومي اللواء ميغيل كوريا؛ ونائب مساعد وزير الخارجية هنري ووستر ؛ ونائب مدير القيادة الأمريكية الإفريقية للاستراتيجية والمشاركة والبرامج العميد ستيفن ديميليانو، بالإضافة إلى السفير في ليبيا ريتشارد نورلاند.

ومثّل وزارة الداخلية الوزير المفوض فتحي باشاغا ووكيل الوزارة للشؤون الأمنية العميد الركن محمد المداغي ومدير الإنتربول العميد عبد الحميد الغزالي ومدير التعاون الأمني العميد علي النويصري ومدير الإدارة المركزية العميد الركن محمود فتح الله ومدير التدريب العميد فتحي عون ورئيس هيئة التحقيق الجنائي العميد محمود عاشور.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here