سيالة: خطر داعش ما زال قائما في ليبيا

قال وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد سيالة إن خطر داعش ما زال قائما في ليبيا متوقعا قيام عناصره بهجمات انتقامية وإعادة تنظيم صفوفه مبينا الحاجة الملحة لمضاعفة جهود التعاون والتنسيق بين دول التحالف لإنهاء وجود هذه العناصر الإرهابية في ليبيا والبلدان التي تشهد أوضاعا أمنية غير مستقرة.

وأكد سيالة في كلمته أمام المؤتمر الوزاري للدول الأعضاء في التحالف الدولي لهزيمة داعش في واشنطن، أن الحرب الدائرة في طرابلس زادت من خطر داعش، سواء من حيث الفراغ الأمني أو حصول الإرهابيين على الأسلحة المتطورة التي تأتي من الدعم الخارجي.

وأشار وزير الخارجية المفوض إلى “العمليات الأخيرة التي تمت بالتنسيق مع أفريكوم والتي نتج عنها قصف أماكن تواجد عناصر إرهابية في الجنوب الليبي”، مُشدداً في ذات الوقت على أهمية استمرار هذا التعاون بين ليبيا والولايات المتحدة الأمريكية ودول الجوار.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here