المسرح الليبي: حضر الفن وغابت الإمكانيات

وصف مدير المسرح الوطني مصراتة الفنان أنور التير المسرح الليبي بغير المستقر، وأن بعض الفنانين اهتموا بالنشاط المسرحي وأبدوا تجارب مهمة في هذا المجال. وأشاد التير في مداخلة له عبر برنامج LIVE على 218NEWS بالجهود التي بذلت في مهرجان درنة الزاهرة الذي أقيم في الفترة الأخيرة، لإنجاحه رغم غياب الإمكانيات، مضيفا أن هناك استعدادات كبيرة لإعادة المسرح في بنغازي، وأن الهم الأكبر يقع في العاصمة طرابلس التي تشهد ضياعا لبعض المقار المسرحية التي تسببت في غياب الممثلين عن المشهد.

من جهتها قالت الممثلة المسرحية سعاد خليل خلال مشاركتها في برنامج LIVE ، إن المسرح في ليبيا استطاع أن يؤثر بشكل كبير على جمهوره، مضيفة أنه لا داعي لوجود المسرح إذا لم يؤثر في جمهوره، موجهة انتقادا إلى الجهات المختصة، كونها لم تلتفت إلى المسرح الذي افتقر إلى المهرجانات، مشيرة إلى أنه على مدار عقود والمهرجانات التي نظمت في ليبيا لا تتعدى اثني عشر مهرجانا في إشارة منها إلى فقدان الإمكانيات التي من شأنها أن تثري المشهد المسرحي.

وبدوره قال مدير المسرح الوطني طرابلس سابقا، الفنان فتحي كحلول لـ 218NEWS إن طرابلس تعاني من فقدان المقرات المسرحية، إضافة إلى وجود حالة من الخوف لدى الشارع في العاصمة من حضور أي نشاط مسرحي. وأوضح كحلول، لا يوجد أي مقر الآن في طرابلس يقام فيه نشاط مسرحي وأن المسرح يحتاج إلى مساعدة كبيرة وضم المنظومة الفنية والبشرية والأخلاقية لكي يعود هذا الفن السامي أفضل مما كان عليه. مستذكرا غياب دور العرض التي تم الاستيلاء عليها وتوظيفها في مجالات أخرى.

وأضاف كحلول إلى أنه لم يعد هناك مسرح ولا مسرحيون في المدينة. وبشأن مسرح الكشاف بيّن كحلول أنه مقفل نتيجة عدم اتفاق بين وزارة الثقافة والهيئة العامة للمسرح، بشأن تسديد ديون الإيجار إضافة إلى خوف المواطنين من الخروج في العاصمة لحضور أي عرض مسرحي.

ووجه الفنان فتحي كحلول رسالة إلى جميع الفنانين والمختصين في مجال المسرح بأن ينظموا مؤتمرا أو ملتقى من شأنه إنقاذ المسرح من الضياع.

وأكد الفنان والممثل المسرحي عز الدين الدويلي خلال الحلقة الخاصة التي تناولت المسرح الليبي على 218NEWS على دور الممثلين وجهودهم في السنوات الأخيرة وإثرائهم لخشبة المسرح بشكل لافت، مبينا أن هذه الجهود جاءت عن طريق الممثلين أنفسهم دون أن يوجه لهم أي دعم من الجهات المسؤولة. مؤكدا أن المسرح في ليبيا سيكون مؤثرا بشكل كبير في حال تم دعمه بالشكل المطلوب.

وبالنسبة للحراك المسرحي في الجنوب وتحديدا في الجفرة، أكد الفنان سعد حمودة أن هناك حراكا مسرحيا يقام بين الحين والآخر في المنطقة وأنهم بصدد عرض مسرحي سيتم تنظيمه الأيام القادمة. مشيرا إلى وجوب أن تكون هناك نقابة للمسرح تستطيع أن توصل صوت المسرحيين إلى الجهات الحكومية في الدولة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here