الوفد: السيسي أعاد مصر لقلب القارة الأفريقية

منتدى "إفريقيا 2018"

أكد خالد محمد قنديل رئيس اللجنة الاقتصادية بحزب الوفد وعضو الهيئة العليا للحزب، أن انطلاق فعاليات منتدى “إفريقيا 2018” المقام بمدينة شرم الشيخ يأتى متسقاً مع السياسة المصرية تجاه القارة الأفريقية حيث تسعى مصر فى عالم متغيّر تسوده التحديات، وتسيطر عليه التكتلات الإقتصادية، تسعى لجذب مزيد من الاستثمارات، وتفعيل دور الشباب، لافتاً إلى أنه فى أحد الفترات ضعف الترابط فى العلاقات الأفريقية إلا أن الرئيس السيسى اعاد مصر إلى قلب القارة السمراء.

وأشاد قنديل فى بيان صحفى له اليوم بالمبادرات التى أعلنها الرئيس السيسى، خلال كلمته بافتتاح منتدى إفريقيا 2018، موضحاً أنها تؤكد عودة مصر لدورها الريادى فى القارة السمراء، وأوضح قنديل أن مستقبل الاستثمار فى أفريقيا أصبح واعدا، نظرا للتنافس الكبير بين القوى العظمى على الاستثمار فى أفريقيا، لما تمتلكه من ثروات ومعادن وتوافر الأيدى العاملة، والمناخ المناسب للاستثمار وتحقيق أرباح عالية، وأنه على سبيل المثال لا حصر، تسعى دول العالم لكسب ود دولة الجابون، نظراً لأنها لديها العديد من الثروات الطبيعية منها النفط.

كما أكد رئيس إقتصادية الوفد على أهمية دور مصر وجهودها فى تنمية علاقاتها مع الأشقاء الأفارقة فى جميع المجالات، وتنشيط دورها دوليا فى التعامل مع القضايا العاجلة المرتبطة بامن واستقرار القارة الإفريقية، مثمنا الجهود المصرية الدؤوبة لتقوية و تعزيز التكتلات الإفريقية.

وانطلقت فعاليات مؤتمر أفريقيا 2018، الذى تنظمه وزارة الاستثمار والتعاون الدولي، صباح أمس، وتستمر إلى 9 ديسمبر فى مدينة شرم الشيخ، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وبحضور نحو 10 رؤساء أفارقة وأكثر من 60 متحدثا دوليا، وعدد من رؤساء حكومات ووزراء من مختلف الدول الأفريقية، ونحو 2000 شخص ممثلين عن شركاء مصر فى التنمية، ورجال الأعمال والمستثمرين من جميع أنحاء العالم.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here