مصر ترفض لقاء مسؤولين ألمان بمواطنهم المعتقل

مصر و المانيا

قالت وزارة الخارجية الألمانية الأربعاء، إن “السلطات المصرية منعت دبلوماسيين ألمانيين من لقاء مواطن معتقل لديها، بعد ساعات من إفادة السلطات المصرية باحتجازه”.

وبحسب ما نقلته وكالة أسوشييتد برس، قالت الخارجية الألمانية إن “أحد مواطنينا الاثنين اللذين فقدا في مصر، في كانون الأول/ ديسمبر الماضي”، قيد الاحتجاز لدى مصر، مشيرة إلى أن “المسؤولين ما زالوا يحاولون البحث عن مكان المفقود الآخر”، دون مزيد من التفاصيل بشأنه.

وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية الألمانية ماريا أديبار، أن “محمود عبد العزيز قيد الاحتجاز لدى السلطات المصرية، وإن المسؤولين الألمان لم يزوروه بعد، لكنهم يحاولون بشكل مكثف للغاية الوصول إليه”.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية الرسمية، أن كلا الشابين يحملان الجنسيتين الألمانية والمصرية، وأحدهما يبلغ من العمر 18 عاما، وانقطعت أخباره في 17 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، قبل أن يقوم برحلة داخلية من مدينة الأقصر إلى القاهرة، حيث كان يعتزم زيارة جده.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here