ايران ومصر ستطوران علاقاتهما عاجلا ام آجلا

إيران

اعلن رئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية في القاهرة ناصر كنعاني ان ايران ومصر ستطوران علاقاتهما عاجلا ام آجلا وقال: إن تبلورت الارادة السياسية في مصر للتعاون المشترك فان ايران سترد برحابة صدر بالايجاب على ذلك.

جاء ذلك خلال مراسم احياء الذكرى الاربعين لانتصار الثورة الاسلامية التي اقيمت في منزل رئيس مكتب المصالح الايرانية في القاهرة والتي شارك فيها نائب وزير الخارجية المصري خالد ثروة كممثل عن الحكومة والشعب المصري.

واعتبر كنعاني خلال هذه المراسم العلاقات والاواصر التاريخية والحضارية بين البلدين ايران ومصر وكذلك المواقف المبدئية والمشتركة للبلدين والقاضية بضرورة تسوية الازمات والمشاكل القائمة في المنطقة سليما الى جانب المعارضة المشتركة للتطرف والارهاب واعطاء الاولوية للاقتصاد والتنمية الاقتصادية بانها تمهد الارضية للتعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات الثنائية والاقليمية والدولية.

وتابع القول انه على ثقة بان البلدين سيعودان الى مسار تنمية العلاقات عاجلا ام آجلا وان الشعبين الايراني والمصري قريبان من بعضهما البعض جدا ولديهما ادراك وتفهم مشترك في الكثير من المجالات الفكرية والثقافية والسياسية والاجتماعية وان ايران تتطلع الى استقرار وامن وتنمية مصر واذا ما تبلورت الارادة السياسية في مصر للتعاون المشترك فان الجمهورية الاسلامية الايرانية سترد برحابة صدر بالايجاب على ذلك.

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع إفريقيا برس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

Please enter your comment!
Please enter your name here